حاضر العالم الاسلامي

بأيّ علم، يعتصم أبناء الوطن الواحد؟

قال الشاعر: دُمْ هكذا، في عُلوّ، أيّها العَلمُ فإننا بك، بَعد الله، نعتصمُ! فبأيّ علم يعتصم السوريون، اليوم؟ الأعلام...

مادامت الساحة لكلّ فعّال، فما الذي يمنع الأبطال والسفهاء والأنذال.. من القتل أو القتال؟

الروس: صنعوا ماحلا لهم في الشيشان، بالأمس.. واليوم يصنعون مايحلو لهم في سورية، من قتل وتدمير وتهديم..! فما الذي يمنعهم...

في سورية: التقصير كبير، والأخطاء كثيرة.. فهل ثمّة ملوم، أم جَلد الذات أسهلُ السبل؟

الحطيئة والهجاء: كان الحطيئة الشاعر هجّاء،لا يكاد ينجو من لسانه أحد يغيظه! وقد ضمّه مجلس، ذات يوم، مع أناس من عِلية...

عودة إلى العلم السوري، تحديداً!

قال كاتب النشيد السوري: رفيفُ الأمانيْ وخَفقُ الفؤادْ=على عَلم ضَمّ شملَ البلادْ أَما فيه من كلّ عين سوادْ=ومن...

زبائن في سوق الرأسمالية الغربية

من ضمن أسرار انتصار الأفغان، أنهم ليسوا زبائن في سوق الرأسمالية الغربية. هذا المظهر بالعمامة والجلباب واللحية...

فرنسا وتعاملها مع الخونة الفرنسيين

في الحرب العالمية الثانية، انهار الجيش الفرنسي أمام الجيش الألماني الغازي عام 1940، ولم يصمد سوى ست أسابيع فقط قبل...

ثورة بلا قيادة... فإلى متى؟

هنا حطّ الساقي قِربته، هنا بيت القصيد، هنا مربط الفرس: إنه الاتقاق على القيادة المؤهّلة! هذه أمثال قديمة، بعضها...

عقب الانسحاب الأمريكي.. هل تخسر طالبان بالسياسة ما ربحته بالحرب؟

الانهيار السريع لحكومة كابل، ودخول طالبان العاصمة في زمن قياسي لم يتعد 11 يوما، أثار تساؤلات كثيرة حول حقيقة ما...

صورة مبتورة

قلما يوجد إنسان على ظهر الأرض لم يشاهد صورة الأفغان وهم يتعلقون بأجنحة الطائرات، مصحوبة بمعلومة عن هروبهم من الجحيم...

الشعب والوطن، وشياطين الجنّ والإنس..في السياسة!

السياسة، اليوم، بحر لجيّ، يغرق فيه المتمرّسون ؛ بله الأغرار! ثمّة مصطلحات يلوكها العاملون في السياسة، جمبعاً،...

برقيات أفغانية سريعة

أولا: الحمد لله الذي جبر القلوب المنكسرة التي أثقلها القهر والكمد من تقدم أهل الباطل في جبهات وثغور عديدة، وانتشل...

ضحايا الاستبداد والمنفذون والمتنفذون: مَن يحاسب مَن؟ ومَن يرعى مَن؟

ضحايا الاستبداد: يحاسبون مَن؟ المنفذين أم المتنفذين، أم الدول، التي تسلّط هؤلاء وأولئك، على الناس؟ قد ينكر المتنفذون...