الجمعة 19 ذو القعدة 1441 - 10 يوليو 2020

الأحاديث الثلاثية في صحيح البخاري

رقم الفتوى : 740 الاثنين 22 شوال 1435 - 18 أغسطس 2014 3515 الشيخ عبد الكريم الدبان

نص الاستشارة أو الفتوى:

قال بعض العلماء: إن في صحيح البخاري أحاديث ثلاثية، فما المقصود بذلك ؟

نص الجواب:

الإمام البخاري رحمه الله تعالى ذكر في صحيحه الأحاديث التي رواها عن مشايخه وهم عن مشايخهم وهكذا، وقد يكون بين البخاري وبين النبي صلى الله عليه وسلم أربعة رواة وخمسة وأقل وأكثر، وأقل ما ورد في صحيحه ما كان بينه وبين النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثة رواة، وهذه هي التي يقال لها (ثلاثيات البخاري)، وفيها يروي البخاري عن واحد من تابعي التابعين، وهذا يروي عن تابعي، وهو عن صحابي، فهذه ثلاث درجات. ومن ذلك:

1 ـ ما رواه عن محمد بن عبد الله الأنصاري، عن حميد الطويل، عن الصحابي أنس بن مالك.

2 ـ ما رواه عن مكي بن إبراهيم، عن يزيد بن أبي عبيد، عن الصحابي سلمة بن الأكوع.

3 ـ ما رواه عن خلاد بن يحيى، عن عيسى بن طهمان، عن الصحابي أنس بن مالك.

4 ـ ما رواه عن علي بن عياش، عن حريز بن عثمان، عن الصحابي عبد الله بن بشر.

وأول حديث ثلاثي ورد في صحيح البخاري هو ما رواه عن مكي بن إبراهيم المتوفىَّ سنة 214، عن يزيد بن أبي عبيد المتوفى سنة 146، عن الصحابي سلمة بن الأكوع المتوفى سنة 74 ونصَّ الحديث: (من يقل عليَّ ما لم أقل فليْتبوأ مقعده من النار).

وآخر حديث ثلاثيّ كان حول نزول آية الحجاب، رواه البخاري عن خلاد بن يحيى، عن عيسى بن طهمان، عن الصحابي أنس بن مالك.

الشيخ عبد الكريم الدبان ـ مجلة التربية الإسلامية بغداد ـ العدد 7 من السنة 22: (1400-1979)

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
870 حكم التنسيق مع الحكومة التركية في القضاء على تنظيم داعش 4565 الخميس 19 ربيع الأول 659527 - 5 أغسطس 640523
698 رسالة النبي صلى الله عليه وسلم إلى هرقل عظيم الروم 2090 السبت 18 ربيع الثاني 659188 - 4 أكتوبر 640194
608 الجهاد في سوريا دون رضا الوالد 4141 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
261 حكم الشرع في المظاهرات في سوريا 7348 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880