الأربعاء 15 ذو الحجة 1441 - 5 أغسطس 2020

إقامة علاقة بين الخاطبين قبل العقد

رقم الفتوى : 2853 الجمعة 26 صفر 1441 - 25 أكتوبر 2019 182 د.أحمد حوى

نص الاستشارة أو الفتوى:

ماحكم اقامة علاقة جنسية بين خطيبين قبل العقد الشرعي والاشهار بين العائلة بعد اعتماد الزواج على مدهب الحنفية حيث يقول الخاطب لخطيبته انه يعتبرها زوجته من البداية علما  هي ليس في نيتها الزواج به الا بعد ان يتم العقد الشرعي بيهما ؟ هل هدا يدخل في فعل الزنى؟ وما يترب من حكم عليها ؟ او التوبة من هده المعصية وهل يجوز هي ان تكمل معه على مانواه هو على هدا المدهب ام الافتراق والمغادرة بينهما؟

نص الجواب:

ليس في مذهب أبي حنيفة و لا غيره شيء من ذلك، معاذ الله أن يقول أبو حنيفة ذلك، و للتوضيح فإذا حصلت خطبة و لم يتبعها عقد شرعي مستوف لأركانه و شروطه الشرعية فهذان أجنبيان عن بعضهما و لايجوز أن تكون بينهما علاقة كعلاقة الأزواج فلا يحل له إقامة علاقة جنسية معها و لا تقبيلها و لا لمسها و لا الخلوة بها و لا الاطلاع على شيء من عورتها حتى يتم العقد، فإذا عاشرها قبل العقد الشرعي فهذا زنى و العياذ بالله تعالى ، و عليهما التوبة   وعليها أن تفارقه مباشرة و لا تمكنه من نفسها ، و لا يجوز لها أن تتابع معه مشروع الزواج إلا أن يتوبا توبة نصوحا ، فإذا تابا و صدقا في التوبة فعند ذلك يجوز لهما أن يعقدا العقد الشرعي و لا بد فيه من موافقة الولي و من حضور الشاهدين ، و الله أعلم 

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
3846 فتوى في الزواج 107 الأحد 5 ذو الحجة 1441 - 26 يوليو 2020
2819 قول يحرم علي 305 الجمعة 5 صفر 1441 - 4 أكتوبر 2019
3747 عدة المرأة المختلعة 87 الأربعاء 18 ذو القعدة 1441 - 8 يوليو 2020
58 هل يجوز التحكم في نوع الجنين 1176 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880