الثلاثاء 24 محرم 1441 - 24 سبتمبر 2019

النمص للرجال

رقم الفتوى : 2589 الخميس 18 رمضان 1440 - 23 مايو 2019 111 د.أحمد حوى

نص الاستشارة أو الفتوى:

السلام عليكم، أنا أستعمل أدوية وحبوبا ومن أعراضها ظهور شعر جديد وزيادة طول الشعر القديم و بدأت ألاحظ  ظهور شعر في جسمي في ظهري و في أذاني وخدودي و أنفي , والمشكلة أن شعر حواجبي بدأ يطول ويزداد سماكة وظهر شعر جديد لدرجة اتصال شعر الحواجب بشعر جوانب الرأس فهل أحلق شعر حواجبي وأرجعه الى حالته الأولى قبل إستخدام الداواء أم لا ؟ علما بأن شكل الوجه والملامح آخذ  في التغير, وإذا كان لايجوز نمص الحواجب لما فيها من تغيير للخلقة؟  فأنا لم يتغير شكل حواجبي إلا بعد استخدام الدواء ولم أفكر في حلاقتها من قبل إلا بعد ظهور الأعراض. وبارك الله فيكم

نص الجواب:

وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته ، عليك أولاً أن تستشير الطبيب هل من سبيل لوقف الزيادة غير الطبيعية في الشعر و الناشئة عن تناول الدواء ، و هل يمكن أن يعود الأمر الى طبيعته بعد وقف الدواء ، فإذا تبين أن الشعر لن يعود الى طبيعته ، فهنا يمكن أن نرجع الى التفصيل التالي : لا حرج في أخذ الشعر الزائد من الأنف و الأذن ، و كذا في الوجنتين إن آذاك لأنه خلاف الوضع الطبيعي الذي جعل الله تعالى عليه أصل الخلقة بقوله (لقد خلقنا الانسان في أحسن تقويم) وبما لا يمس أصل اللحية أو الحد الأدنى منها ، وأما بخصوص شعر الحاجبين فهذا حتى لو  غلظ فهذا لا يعيب الرجل ، و لكن لو رأيت أن الحواجب كبرت و زادت زيادة فاحشة عن أصل الخلقة أو عما عليه عامة الناس في الوضع الطبيعي ، وآذاك ذلك من الناحية النفسية فلك أن تأخذ منه شيئا بما يحفف هذه الزيادة الفاحشة فقط ، و لا يعتبر هذا تغييرا لخلق الله ، و إنما هو رجوع الى أصل الخلقة ، و الله أعلم   

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
2572 التاتو (الوشم) لتغطية عيب خلقي 55 الاثنين 29 رمضان 1440 - 3 يونيو 2019
2598 تمريض الرجل العاجز 59 الأحد 21 رمضان 1440 - 26 مايو 2019
2712 تسمية الشبح واستهزاء الناس بي 27 الاثنين 12 ذو الحجة 1440 - 12 أغسطس 2019
2723 شهادة النساء في الجرائم 29 الثلاثاء 20 ذو الحجة 1440 - 20 أغسطس 2019