السبت 22 ربيع الثاني 1443 - 27 نوفمبر 2021

محمد سعيد الحلواني - شيخ القراء

الخميس 1 صفر 1440 - 11 أكتوبر 2018 4641 كاتب الترجمة : مجد مكي
محمد سعيد الحلواني
عالم متقن،طبيب ماهر، شيخ القراء
1330ـ1389هـ=1911ـ1969م.
 

اسمه ونسبه:

محمد سعيد بن محمد سليم، بن أحمد بن محمد علي بن محمد ، الحلواني، الرفاعي، يتصل نسبه بالسيد سليمان السبسبي المنسوب إلى شيخ الطريقة الرفاعية الشيخ أحمد الرفاعي.

ولادته ونشأته ودراسته:

وُلد في دمشق سنة 1330هـ، ونشأ في حجر والده وتلقى عنه.

بدأ تعليمة في المدارس يقرأ علوماً شتى من فقه ولغة وعلوم كونية إلى جانب القرآن الكريم.

التحاقه بكلية الطب:

ولما حصل على الشهادة الثانوية التحق بكلية الطب بالجامعة السورية، فتخرج فيها سنة 1356هـ=1937م، وكان في أثناء دراسته الجامعية يتلقى علوم القرآن الكريم، والقراءات عن والده الشيخ محمد سليم؛ شيخ القراء(ت1363).

تأسيسه المستشفى العربي:

ثم في سنة 1358هـ=1939م، أسَّس المستشفى العربي في شارع بغداد، وهي من المستشفيات الوطنيَّة الأولى في دمشق.

قيامه مع أخيه أحمد بتدريس القراءات:

وفي سنة 1363هـ تُوفي والده؛ فأُسندت مشيخة القراء إلى أخيه الشيخ أحمد (ت1384) ، فكان هو معه يقوم بما يكلفه به من تدريس لعلم القراءات ، لا تمنعه أعباء الطب والجراحة عن الإقراء.

مشيخة القراء:

فلما توفي أخوه الشيخ أحمد(1384) عُهد إليه بمشيخة القراء بإجماع القراء، وذلك في رمضان 1384هـ ، فقام بها خير قيام بعزم وجد، ينشر فن القراءات ، وَيُخلِّد ذكر آبائه وأجداده.

قرأ عليه الشيخ عبد الرزاق الحلبي وختم عليه بقراءة حفص، ثم بدأ حفظ (الشاطبية) فتوفي الشيخ ولما يكمل ، فأتمَّ على الشيخ حسين خطاب.

تولِّيه إمامة صلاة الفجر في جامع التوبة:

وبعد وفاة الشيخ محمود فائز الديرعطاني(ت1385)، تولَّى إمامة صلاة الفجر في جامع التوبة.

أخلاقه:

تخلَّق المترجم بأخلاق القرآن الكريم، الأناة والصبر، ويعين الفقراء، ويؤنس الأصحاب ، ويقدم الخير والفضل للناس.

وفاته:

توفي رحمه الله تعالى عن تسع وخمسين سنة في11ربيع الأول سنة 1389هـ ، ودفن بمقبرة الدحداح.

مقدمة كتاب المنظومات الثلاث للشيخ أحمد الحلواني تقديم الشيخ حسين خطاب



شاركنا بتعليق

  


    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا