الخميس 9 شعبان 1441 - 2 أبريل 2020

تخرج دفعة جديدة من معهد الفتح الإسلامي لعام 2009/2010

الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 2398
تخرج دفعة جديدة من معهد الفتح الإسلامي لعام 2009/2010


أقيم يوم الثلاثاء 3 / 7 / 2010 م حفل التخرج لطلاب معهد الفتح الإسلامي ، وتم فيه تسليم شهادات التخرج مع الوثائق و كشوف العلامات .
و قد حضر الاحتفال العلاّمة الشيخ عبد الرزاق الحلبي المشرف العام على مجمع الفتح الإسلامي والشيخ الدكتور حسام الدين فرفور و الشيخ الدكتور عبد الفتاح البزم و السيد عمر الحلاق رئيس جمعية الفتح الإسلامي و عدد من أعضاء الهيئة العامة للجمعية و أعضاء الهيئة التدريسية و الإدارية في المعهد كما شارك في الاحتفال مدير أوقاف دمشق الأستاذ الشيخ أحمد سامر القباني ومدير أوقاف ريف دمشق الأستاذ الشيخ خضر شحرور ومفتي درعا الشيخ رزق أبا زيد ولفيف من السادة المدرسين.
بدأ الحفل بكلمة الطلاب الخريجين ألقاها الطالب أدهم العاسمي ثم ألقى الدكتور حسان الطيان كلمة المدرسين ثم  فضيلة الشيخ ولي الدين فرفور ثم مدير أوقاف دمشق الأستاذ الشيخ أحمد سامر القباني ثم فضيلة الشيخ د. عبد الفتاح البزم مدير المعهد وتناولت الكلمات أهمية طلب العلم و آداب الدعوة إلى الله تعالى وحث الطلاب الخريجين على اتباع المنهج السليم في العمل الدعوي ، مع الحرص على التزود من العلم و حمل الشهادة التي هي بمثابة جواز سفر لا بد منه .
وتم أخذ العهد على جميع الطلاب و الخريجين الجدد و القدامى بالإخلاص في العلم و العمل و تقديم المصلحة العامة على المصلحة الخاصة ..
نص العهد
( بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله وصحبه أجمعين و من اهتدى بهديهم و اتبع سبيلهم إلى يوم الدين لما كانت الدعوة إلى الله تعالى مهمة الأنبياء و المرسلين و إرث العلماء العاملين و الدعاة المخلصين الصادقين و أفضل الأعمال بعد الإيمان بالله تعالى و رسله وأداء ما فرضه الله علينا فإني أعاهد الله تعالى على العمل بما تعلمت و التخلق بأخلاق العلماء و أن أقوم بواجب الدعوة إلى الله تعالى بصدق و إخلاص ما استطعت إلى ذلك من سبيل و أن أقدم المصلحة العامة على المصالح الخاصة و أن أحرص على العمل بمقتضى قوله تعالى :
( وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ )والله ولي التوفيق و الحمد لله رب العالمين .
قدّم الحفل الشيخ محمد خير الطرشان و ختم بدعاء فضيلة الشيخ أحمد رمضان . تخلل الحفل وصلات من الإنشاد الديني من السيد زهير بيلون وجماعة مؤذني الأموي

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات