الخميس 14 شوال 1441 - 4 يونيو 2020

التأصيل الشرعي للحضور الإسلامي في الغرب

الخميس 29 ذو القعدة 1437 - 1 سبتمبر 2016 699 المؤلف : د.خالد حنفي

 

تقديم للبحث: 

أبعد أن قارب عدد المسلمين في الغرب على الـ 60 مليونا، وتجاوز في ألمانيا الـ 5 ملايين نتساءل هل الإقامة في الغرب مشروعة أم لا؟ 

أبعد أن أصبح للمسلمين هذا العدد الكبير من المساجد والمراكز والمؤسسات المختلفة في الغرب نبحث في صحة الإقامة من عدمها؟ 

أبعد أن دخل البرلمانات الأوربية والألمانية ممثلين للمسلمين، نفكر في عدم صحة أو مشروعية إقامتنا وبقائنا في الغرب؟

وما أثر الإجابة العلمية على هذا التساؤل، وهل يفيد بحثه أو النظر فيه قضية توطين الإسلام في الغرب، وهل يؤثر إيجابا على أن يكون المسلم الأوربي نموذجا فاعلا ومشاركا في صناعة الحضارة، وخدمة الإنسانية، يعطي الوطن أكثر مما يأخذ منه، ويخاف عليه بدل أن يخاف ويحذر منه؟.

نعم نحن بحاجة ماسة إلى إجابة علمية على هذا التساؤل المطروح: هل إقامة المسلمين بين ظهراني غير المسلمين والخضوع لسلطان وقانون غير إسلامي بصورة دائمة مشروع أم غير مشروع؟.

 

للاطلاع على البحث هــنا


للتحميل اضغط هنا

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا