الجمعة 10 شعبان 1441 - 3 أبريل 2020

مقاصد القرآن الكريم ومحتوياته وخصائص سوره وفوائدها

الأربعاء 17 ربيع الثاني 1437 - 27 يناير 2016 2334 المؤلف : المحدث: عبد الله التليدي

التعريف بالكتاب:

 

إن للقرآن مقاصد اشتمل عليها وهي على سبيل الإجمال كالآتي: التوحيد والأحكام والأخلاق ومعها القصص وبالتفصيل في الجملة.

 

أولا، التوحيد والدعوة إلى معرفة الله تعالى والإيمان به وعبادته وحده والنهي عن اتخاذ معه شريك والإفاضة في ذلك من ذكر الألوهية والربوبية وأسماء الله تعالى وصفاته.

 

ثانيا، بيان الخلق والإبداع لهذه الكائنات والإشادة بذلك بكثرة في كل السور والاستدلال بذلك على الوحدانية والحياة بعد الموت.

 

ثالثا، كلامه على البعث والنشور والمعاد والقيامة والحساب والصراط والجزاء والجنة والنار وقد أخذ القرآن من هذه الأنواع الثلاثة نحو ثلثه.

 

رابعا، بيان الطريق المستقيم ومنهج الله القويم وذكر الأخلاق السامية التي تهذب النفوس وتنير القلوب وتحمل على الاستقامة مع ذكر أضدادها السافلة الساقطة المزرية بالإنسانية والدين.

 

خامسا، بيان الأحكام التشريعية من عبادات ومعاملات وجنايات وحدود ومواريث وأحوال شخصية وما إلى ذلك من الشئون السياسية والدستورية ونظام الحكم والجهاد وغير ذلك.

 

سادسا، ذكر المنعم عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين والعلماء العاملين الربانيين والمؤمنين والمؤمنات الصادقين وصفاتهم وأحوالهم.

 

سابعا، بيان الكافرين والطغاة والظالمين والمنافقين والمجرمين وبيان مآلهم وعواقبهم وسنن الله تعالى فيهم.

 

ثامنا، ذكر قصص الأنبياء مفصلة مع أممهم وما حصل لهم معهم وكيف نصرهم الله تعالى وكانت العاقبة لهم وأهلك عدوهم واستأصل شافتهم. وكل هذه المقاصد جاءت مبسوطة في القرآن الكريم في سوره المختلفة.

 

وقسم هذا الكتاب صاحبه إلى ثمانية عشر باباً وهي التاريخ وسيدنا محمد صلى الله تعالى عليه وآله وسلم، والتبليغ، وبنو إسرائيل، والتوراة، والنصارى، "وما بعد الطبيعة"، والتوحيد، والقرآن الكريم، والدين، والعقائد، والعبادات، والشريعة، والنظام الاجتماعي، والعلوم والفنون، والتجارة، وعلم تهذيب الأخلاق، والنجاح، وتحت كل باب منها فروع تبلغ عدة جميعها خمسين وثلاثمائة فرعاً، وتحت كل فرع جميع ما ورد فيه من آيات التنزيل مما لم يسبق جمعه وتنسيقه في كتاب.

 

وقد جمع الباحث ما كتبه المفسرون من مقاصد القرآن في أول كل سورة على حدة، وأبرز هؤلاء المفسرين ثلاثة: الشيخ جوهري طنطاوي في تفسيره الجواهر، والشيخ محمد الصابوني في صفوة التفاسير، والدكتور وهبة الزحيلي في تفسيره القيم الهام: التفسير المنير.

 

وأضاف الباحث إلى ذلك ما استخرجه من خصائص السور القرآنية في كتابه "اللآلئ المصنوعة في التفسير بالأحاديث الصحيحة المرفوعة". ولا يخفى على القارئ الكريم ما في هذا الذي جمعه من الفائدة العظمى لمن يريد تدبر القرآن والاطلاع على ما فيه من مقاصد وموضوعات بحيث يطلع القارئ على كل سورة من أول وهلة ويحيط بعلم كل جوانبها.

 

والخصائص المستخرجة من السور لم يسبق إليها بحمد الله.

 

والكتاب يقع في (453) صفحة. 

لتحميل الكتاب هنا


للتحميل اضغط هنا

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا