الثلاثاء 23 ذو القعدة 1441 - 14 يوليو 2020

تحرير مصطلح الدولة المدنية

الخميس 4 ربيع الثاني 1437 - 14 يناير 2016 1038 المؤلف : مركز شامنا للدراسات والأبحاث

 

التعريف بالبحث:

إن دراسة موضوع طبيعة الدولة من منظور إسلامي يحتاج إلى بحث مستمر سعياً لتمثل المراد الشرعي نظراً وعملاً، فقد

أدت العديد من المؤثرات إلى غموض النظرة وتشوش الرؤية، وبروز تناقضات عديدة في فكر المسلمين حول هذا الموضوع، وبقي العقل المسلم المعاصر على العموم عاجزاً عن الخروج من اختلالاتها.

ولقد تزايد الحديث عن مفهوم (الدولة المدنية) بشكل واسع في المجتمعات العربية خصوصاً بعد انطلاق الثورات العربية التي ما لبثت وأن اكتست حلة إسلامية ظاهرة بوضوح؛ مما يجعل التعريف التأصيلي العلمي لهذا المصطلح حاجة ملحة لما سببه من تمزيق للصفوف، وتباين في المواقف بين الثوار؛ ناشطين وسياسيين وعسكريين.

وفي ظلِّ الظروف التي يمر بها عالمنا العربي، ظهرت مصطلحات قديمة نسبياً من جديد وكثُر الحديث عنها، ومنها: مصطلح: (الدولة المدنية)، والدعوة إلى تبنيها، وخصوصًا من شريحة واسعة من العلمانيِين والديموقراطيين، وعدد مهم من الكتاب المتخصصين في السياسة الشرعية ومنظري الفكر الإسلامي.

وقد وقع خلاف عميق بين الكتاب المتخصصين في الشريعة والفكر الإسلامي وذلك نظرًا لما اتَّسم به هذا المصطلح من سمة الإشكالية في التوصيف، وكونه مصطلحًا محتملًا، وأنه قد يُساق من خلاله المشروع العلماني المخالِف للمشروع

الإسلامي.


وقد سلط البحث الضوء على منهج الشريعة الإسلامية لمفهوم الدولة بوصفها مؤسسة ترعى مصالح الناس وتدبر شؤونهم. وقد قرَّب البحث بين وجهات النظر نحو مصطلح الدولة المدنية في المنظور الإسلامي، وكل ذلك رجاء تجنيب المسلمين متاهات الاختلاف العميق في الفكر، والذي ينعكس لزاماً على التعاون والتعاضد في إيصال رسالة الأمة.

وسوف يحقق البحث أهدافه المنشودة عبر المباحث الآتية:

1) مصطلحات ومفاهيم.

2) مفهوم الدولة الدينية.

3) مفهوم الدولة المدنية.

4) الدولة المدنية في كتابات علماء المسلمين.

5) مرتكزات الدولة المدنية عند الغربيين وموقف الإسلام منها.

6) التربية المدنية بوصفها أحد وسائل تحقيق الدولة المدنية.

 

وقد تم إعداد البحث بالرجوع إلى 34 مصدراً ومرجعاً. ويقع في (50) صفحة تقريبا.


للتحميل اضغط هنا

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا