السبت 28 شوال 1443 - 28 مايو 2022

قواعد النفي والإثبات عند المفسرين

الخميس 3 جمادى الآخرة 1443 - 6 يناير 2022 121 المؤلف : عمر بن عبد المجيد البيانوني
قواعد النفي والإثبات عند المفسرين

التقديم للبحث:

هذا هو الجزء الثاني من سلسلة: (قواعد عند المفسرين)، وكان الجزء الأول من هذه السلسلة هو: (قواعد التقديم والتأخير عند المفسرين)، والجزء الثاني من هذه السلسلة هو هذا البحث: (قواعد النفي والإثبات عند المفسرين).

إنَّ في القواعد تحريراً للمعاني، وتنويراً للعقول، وتبصرةً للأفهام، وطريقاً إلى تكوين المَلَكَة عند أهل العلم.. كما أنَّ في القواعد ربطاً لفروع العلم بأصوله، ومعرفةً بقيمة وأهمية مسائل العلم التي تَنبني على غيرها، وينبني غيرُها عليها.

ومن مزايا القواعد هو سهولة حفظها واستحضارها عند الحاجة إليها؛ لأنها تصوغ المعنى بعبارة موجزة بليغة.

ولقد بحثتُ عن قواعد تتعلق بالنفي والإثبات عند المفسرين، فلم أجد من أفرده بالبحث والدراسة، ولكن ذكر الإمام الزركشي في كتابه البرهان، في النوع السادس والأربعين: في أساليب القرآن وفنونه البليغة، ذكر أربع قواعد عن النفي، وذكر الدكتور خالد السبت في كتابه (قواعد التفسير) ثلاث عشرة قاعدة عن النفي، وبعضها من القواعد التي ذكرها الزركشي.

ثم قمت بالبحث في ثنايا كتب التفسير القديمة والحديثة، لاستخراج القواعد التي تتعلق بالنفي والإثبات عند المفسرين، والتي ذكروها في كلامهم وإن لم ينصُّوا على أنها قاعدة، ووصلت القواعد التي وقفت عليها إلى سبع وثمانين قاعدة، وسأقوم بدراسة هذه القواعد وتطبيق المفسرين لها.

جميع المواد المنشورة تعبِّر عن رأي كُتَّابها ولا تعبِر بالضرورة عن رأي رابطة العلماء السوريين


للتحميل اضغط هنا

شاركنا بتعليق

  


    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا