الجمعة 13 ربيع الأول 1442 - 30 أكتوبر 2020

الولية الصالحة عائشة البشناتية

الثلاثاء 25 صفر 1442 - 13 أكتوبر 2020 102 المؤلف : ماجد الدرويش
الولية الصالحة عائشة البشناتية

يعشق الطرابلسيون قصص البطولة، ويهيمون بها طربا، ويكرمون أصحابها أيما تكريم. فكيف إذا ارتبطت قصص البطولة بتحرير البلاد من المحتلين؟

فمن الشخصيات التاريخية التي لها مكانة كبيرة جدا في الموروث الثقافي الشعبي الطرابلسي، المجاهدة عائشة البشناتية، التي ارتبط اسمها بمقارعة الفرنجة الذين احتلوا طرابلس الشام عام 502ه/ 1109م، ومن يومها نشأت مقاومة كانت تقوى وتضعف بحسب الظروف، إلى أن تمكن السلطان المنصور قلاوون من تحريرها سنة 688ه / 1271م.

وخلال فترة الاحتلال لمع اسم في الموروث الشعبي عند الطرابلسيين، هو اسم المجاهدة عائشة البشناتية التي عاصرت الملك الظاهر بيبرس، وذكر اسمها في السيرة الشعبية التي كتبت عنه، ولم أجد لها ذكرا في كتب التاريخ التي دونت أحداث تلك الفترة، لكنها ذكرت، وبخاصة قبرها، في وثائق الأوقاف العائدة لطرابلس الشام.

جميع المقالات المنشورة تعبِّر عن رأي كُتَّابها ولا تعبِر بالضرورة عن رأي رابطة العلماء السوريين


للتحميل اضغط هنا

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا