الأحد 13 جمادى الآخرة 1440 - 17 فبراير 2019

الشيخ الداعية الفقيه د. عبد العزيز عمر الخطيب

الخميس 18 جمادى الأولى 1440 - 24 يناير 2019 122 كاتب الترجمة : عمر محمد العبسو
الشيخ الداعية الفقيه د. عبد العزيز عمر الخطيب

( 1948 م – معاصر)

هو الشيخ، الحافظ، الداعية، الفقيه عبد العزيز عمر الخطيب الملقب بـ ( عبد العزيز الشاطر)، الذي أفنى حياته في الدعوة إلى الله، وفي التعليم، والتربية، وهو أستاذ الفقه المقارن في الدراسات العليا في كلية الشريعة في جامعة الطائف في السعودية ..وفي هذه الوقفات إضاءة على سيرة حياته، وجهوده العلمية والدعوية ..فمن هو ؟ وما هي سيرته ؟ وما هي مؤلفاته، وأبحاثه، ....

المولد والنشأة:

ولد الشيخ عبد العزيز بن عمر الخطيب في مدينة السفيرة في ريف حلب الشرقي في 1/ 11 / 1948م .

ونشأ في ظل أسرة مسلمة محافظة ملتزمة بأحكام الدين، مشهورة، طيبة السمعة في مدينة السفيرة هي أسرة (الخطيب) التي تعود في جذورها إلى قبيلة الدمالخة ..، وكان والده الحاج عمر الشاطر يعمل في دكان لبيع الأقمشة في السوق ..وعندهم أرض كان الوالد يؤجرها للناس، فيزرعونها .

دراسته ومراحل تعليمه:

حصل عبد العزيز الخطيب على شهادة الدراسة الابتدائية والإعدادية في مدينة السفيرة . وفي هذه الفترة كانت نشأته العلمية حيث حُبِّب إليه التدين والقراءة، ونما ذلك في المرحلة المتوسطة بفضل بعض الإخوة الكرام، نذكر منهم الدكتور الداعية (حسين قاسم محمد) رحمه الله تعالى، والأخوين الكريمين الأستاذ أبا عصام (مصطفى الجمعة)، والشيخ أبا ياسر (عبد المجيد الجمعة)، جزاهم الله خيراً، وأحسن إليهم في الدارين.

ثم تقدم لامتحان المواد الشرعية في المرحلة الإعدادية في الخسروية في حلب، فحصل على الإعدادية العامة والشرعية في عام واحد هو عام 1965م.

ثم دخل الثانوية الشرعية (الخسروية ) في حلب عام 1965/ 1966م ...

وفي سنة البكالوريا حدثت مشكلة نُقل على إثرها إلى الثانوية الشرعية في حماة التي كان يديرها الشيخ الشهيد عبد الله حلاق، وهناك تتلمذ على يد العلامة الشيخ محمد الحامد، والشيخ سعيد العبد الله حيث تتلمذ على يديه تلمذة خاصة، فكان يزوره في المنزل، ويقوم على خدمته؛ لأنه كان كفيفاً، وقد ينام عنده في البيت إذا لزم الأمر أو تأخر الوقت.

ثم حصل على إجازة في حفظ القرآن وتجويده برواية (حفص عن عاصم) من طريق الشاطبية عام 1408 ..، وقد أخذ الإجازة عن الشيخ عبد الفتاح المرصفي .

ثم أخذ إجازة أخرى في حفظ القرآن وتجويده من الشيخ فيصل عبد الغفار الدروبي برواية شعبة عن عاصم.

ولديه إجازة في كتب الحديث الستة أخذها من الشيخ محمد بن سنبل الأندونيسي الذي كان يقيم في مكة.

وحصل على الشهادة الثانوية الشرعية عام 1968- 1969م، ونهل العلم على أيدي شيوخها الكثيرين، منهم:

أ- الشيخ محمد أسعد العبجي، مفتي الشافعية في حلب ( ت 1393ه - 1973م ) .

ب- الشيخ عبد الله بن محمد علي حماد التادفي الحلبي، المدرس في المدرسة الخسرفية الثانوية الشرعية ( ت 1389ه - 1970م ) .

جـ- الشيخ محمد نجيب خيّاطة، فَرَضيّ حلب، ومقرئها ( ت 1967م ) .

د- الشيخ محمد أبو الخير بن محمد زين العابدين، الأنطاكي، ثم الحلبي، المدرس في المدرس الخسروية ( ت 1392ه - 1973م ) .

ه- الشيخ عبد الرحمن بن محمد زين العابدين النحوي الصَّناع المعروف، الأنطاكي، ثم الحلبي ( ت 1411ه - 1990م ). 

و- الشيخ محمد بن محمود الحامد، الحموي ( ت 1969م ).

ز-العلامة المحدث عبد الفتاح أبو غدة: المحدّث، المحقق، المدقق الرحالة شرقاً وغرباً، صاحب التصانيف العلمية المفيدة، ومن أبرز علماء العصر في سورية، وأحد العلماء البارزين في العالم الإسلامي، توفي في مدينة الرياض في المملكة العربية السعودية، ونقل إلى المدينة المنورة، ودفن في البقيع ( سنة 1417ه- 1997م )، وكانت جنازته مشهودة، حضرها كثير من تلاميذه من سائر مدن المملكة . وقد درس عليه في الثانوية الشرعية ولكن لفترة قصيرة لأن الشيخ غادر سورية للعمل في السعودية.

ح- الشيخ أحمد بن عبد القادر المعروف بـــــــــــــ ( أحمد قلاش ) الشافعي الحلبي ( ت في المدينة المنورة، ودفن في البقيع سنة 1429ه ــــــــــ 2009 م )، وقد درس عليه: التفسير، والأصول، والفقه، والنحو، لمدة عشر سنين في الحرم النبوي الشريف بين المغرب والعشاء دون انقطاع- حتى في رمضان كان يحول الدرس إلى ما بعد صلاة الصبح- وهو أكثر من انتفع بهم من شيوخه .

ط- الشيخ محمد بن إبراهيم السلقيني الحنفي الأصولي الحلبي، علَمُ الأصول، ومَثَلُ سيرة السلف ( ت سنة 2001م ) .

ي- الشيخ عبد الفتاح عجمي المرصفي الأزهري المصري - أحد المشرفين على طباعة المصحف الكريم في مطبعة المدينة المنورة - على ساكنها أفضل الصلاة وأتم التسليم، أخذ عنه الإجازة في القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم، وهو من أكرم من لقيهم اعتزازاً بالقرآن وتعظيماً له ( ت في المدينة المنورة، ودفن في البقيع سنة 1409ه ) .

ك- الشيخ ملا رمضان البوطي الدمشقي، قرأ عليه بعضاً من الإحياء للإمام الغزالي سنة 1969م في مسجده بحي الأكراد في دمشق، كان من أعلام الشافعية في دمشق (ت سنة 1410 ه) عن عمر جاوز المائة بخمس سنين . .. وغير هؤلاء كثيرون، ...

ثم حصل على إجازة في الشريعة من جامعة دمشق عام 1975م ..، ونهل العلم من علماء دمشق الأبرار، ومنهم :

1- الشيخ د. وهبة الزحيلي: أحد أبرز علماء أهل السنة والجماعة في سورية، ولد في دير عطية عام 1932م، وهو عضو المجامع الفقهية في مكة، وجدة، والهند، وأمريكا، والسودان، ورئيس قسم الفقه ومذاهبه بجامعة دمشق ، توفي 8 آب 2015م .

2- الشيخ د. محمد فوزي فيض الله: ولد في حي البياضة في حلب القديمة عام 1925م ، درس في الخسروية ثم نال الشهادة العالية في الشريعة عام 1947م، ثم حصل على إجازة في القضاء الشرعي عام 1949م ثم حصل على الماجستير والدكتوراه . توفي 25 أيلول عام 2017م .

3- وكان يحضر دروس العلماء في بيوتهم، ويزورهم من أمثال:

-الشيخ عبد الكريم الرفاعي: ولد عام 1901م، وتعلم على الشيخ علي الدقر وبدر الدين الحسني وكان من رواد الحركة الإسلامية في سورية، ثم تركهم وتفرغ للدعوة والإرشاد والتربية والتزكية ومن تلاميذه د. محمد عوض، توفي عام 1973م .

-الشيخ حسن حبنكة: العالم الفقيه السوري الذي لقب بسلطان العلماء، ولد عام 1908م، وتخرج على يديه د. البوطي، ومصطفى البغا، ومصطفى الخن، ..وخلق كثير، توفي عام 1978م .

-الشيخ أحمد الشامي: العلامة الفقيه، مفتي الحنابلة في دوما، ولد في دوما عام 1904م، وتوفي عام 1993م.

وفي عام 1976م أدى خدمة العلم في مدرسة المدرعات في حمص، فاغتنم الفرصة ليحضر دروس العلم عند العلماء من أمثال:

- الشيخ محمد علي مشعل: العالم، النائب في البرلمان من حمص .

- والشيخ أحمد كعكة.

- والشيخ محمود جنيد.

- وأخيه الشيخ ممدوح جنيد.

- والشيخ الداعية المفسر أبو السعود عبد السلام.

- والشيخ القارئ عبد العزيز عيون السود.

كل هذه العلوم لم تروِ عطش الشيخ عبد العزيز الخطيب، فتوجه لإكمال الدراسات العليا، فحصل على الماجستير في الفقه المقارن من جامعة القرآن في السودان 1996م ..وقد أشرف على الرسالة الشيخ د. علي أحمد الأزرق السوداني - رحمه الله – وكيل جامعة أم درمان الإسلامية (ت 2006م ) الذي يصفه الشيخ الخطيب بأنه كان مثال العلم والخلق والتواضع .

ثم حصل على الدكتوراه في الفقه من جامعة أم درمان الاسلامية في السودان عام 1997م . بتقدير درجة الشرف الأولى، وقد أشرف عليها د. علي أحمد الأزرق.

أعماله والوظائف التي تقلدها:

عمل في التعليم وفي التدريس في بلده سورية .

ثم غادر بلاده في الثمانين ليستقر في بلاد الحرمين، فعمل في التدريس في السعودية لمدة تسع وثلاثين سنة، تسع عشرة سنة في التعليم الجامعي والدراسات العليا.

في جامعة الملك عبد العزيز ( فرع المدينة المنورة )، وفي جامعة الملك خالد في أبها، وفي جامعة الطائف، وتخرج على يدي خلال هذه الفترة ما يربو على أربعين قاضياً، من أبرزهم:

الشيخ الدكتور عبد الإله بن عوض القحطاني القاضي في المحكمة الجزائية في المدينة المنورة

والشيخ الدكتور مبارك الحارثي القاضي في محكمة نجران.

والقاضي عبد المجيد القحطاني في الطائف.

والشيخ الدكتور شعيب البريدي القاضي في جدة.

والشيخ عبد العزيز الخطيب عضو رابطة العلماء السوريين، وعضو في مجلس الإفتاء الأعلى السوري.

مؤلفاته:

1_ المختصر المفيد في أحكام الحج والعمرة (مطبوع ـــــــــ222صفحة ـــــــ دار عمار، ط1، الأردن). 

2_ المفيد في مناسك الحج والعمرة ( مقارن، مجلد واحد، بحدود \450\ تحت الطبع).

3_ القيم المالية بين التعبد والتعويض في الشريعة الإسلامية: رسالة الماجستير ( مطبوع )

4_ فقه السلف برواية البخاري ( مخطوط على البطاقات إلى باب الهبة من الصحيح )

5_ منار السبيل في فقه الشافعية مع الدليل ( عبادات فقط ) معد للطبع /1000/ صفحة

6_ تحقيق كتاب ( الوجيز للإمام الغزالي ) وصلت فيه إلى نهاية كتاب الوصايا، وقسم العبادات منه هو رسالة الدكتوراه، وعندي منه ثلاثة مخطوطات .

7_ المبسط في أصول الفقه ( يقع في مجلد واحد صغير، وهو مطبوع ) .

8_ تحقيق مغني اللبيب في النحو . لابن هشام الأنصاري ( تحقيق مشترك، معد للطبع)

9_ القواعد الكلية والضوابط الفقهية وتطبيقاتها القديمة والمعاصرة ( مطبوع في مجلد واحد).

10_ مذكرات في الفقه المقارن لطلاب الماجستير ( المستوى الثالث : 150 صفحة )

11- القواعد الأصولية تأصيل وتطبيق ( سينتهي قريباً ) .

12- محاضرات في الفقه المقارن ( معد للطبع ) .

13- القواعد الفقهية في القضايا الاقتصادية ( جاهز للطبع ) .

14-الفتوى الشرعية: مفهومها، وضوابطها . (محاضرة في رئاسة التعليم الديني في أنقرة)

البـــــــــــــــحـــــــــــــوث الــفقهيــــــــــــة: 

أ_ البحوث الفقهية المنشورة في مجلات علمية محكمة:

1_ أحكام السلام والمصافحة في الفقه الإسلامي: مجلة كلية الدراسات الإسلامية والعربية ( دبي، العدد الثاني والعشرون، 1422هـ ) .

2_ حق الأجير الخاص في الأجرة والإجازات: في مجلة جامعة الملك خالد ( أبها، العدد الرابع ، 1425هـ ) .

3_ مسؤولية سائق السيارة في الفقه الإسـلامي: في مجلة البحوث الفقهية المعاصرة

( الرياض ، العدد السبعون ، 1429هـ ) .

4_حقوق القاضي والتزاماته: في مجلة دار العلوم، جامعة القاهرة ( القاهرة، العدد السابع والأربعون) 

5_ المال الحـرام ( تملكه، وإنفاقه، والتحلل منه ): في مجلة جامعة الملك سعـود ( الرياض، المجلد العشرون، 1429هـ ) .

6_ النيابة في الحج والعمرة: (مجلة الحكمة، المدينة المنورة، العدد الخامس والثلاثون ).

7_ أثر المواطأة على العقود ( نشر: مجلة جامعة الطائف، المجلد الثاني، العدد التاسع ) .

8_ الرخص الشرعية بين الحظر والإباحة ( نشر: مجلة الحكمة ، المدينة المنورة ، العدد: 44) .

ب_ البحوث الفقهية المقبولة للنشر:

1_ مسقطات القصاص عن النفس: (قرار رقم /3/ بتاريخ 10/2/1425هـ من الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة.

2_ معاملة المتهم: قرار رقم /4/ بتاريخ 17/6/1429هـ من الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة.

3_ذمة الصغير المالية: قرار رقم /بدون/ بتاريخ 8/9/2005م من جامعة الأزهر.

4_ التزامات المستأجر في الفقه الإسلامي: قرار رقم /بدون/ بتاريخ 5/5/2003م من جامعة الأزهر.

المواد التي درّســــها في قسم الدراسات العليا:

1-نصوص فقهية مختارة ( دراسة وتحليل ).

2- مناهج البحث والتحقيق. 

3- المعاملات المالية القديمة والمعاصرة. 

4- القواعد والضوابط الفقهية. 

5-تاريخ المذاهب الفقهية . 

6- تاريخ التشريع الإسلامي. 

7-مسائل في الفقه المقارن.

-الإشراف، والمناقشة، لرسائل الماجستير، والدكتوراه:

وقد أشرف، وناقش العديد من الرسائل العلمية والجامعية، منها: 

1-اختيارات الإمام الكاساني في كتاب: الحج من كتاب بدائع الصنائع: جمعاً ودراسة

الباحث محمد بن أحمد محمد الشهري، في كلية الشريعة في جامعة الطائف، المشرف عبد العزيز الخطيب ، عام 1435ه / 2014م ، عدد الصفحات 162 . 

2-حكم ضرب الأهداف المدنية للكفار في القتال.

أحواله الاجتماعية:

وفضيلة الشيخ متزوج، ولديه عدد من الأولاد والبنات كلهم أكمل تحصيله الجامعي، وولده الأصغر ( محمد عبد العزيز الخطيب ) حصل على شهادة الماجستير في الأدب الإنجليزي، ويحاول التسجيل على الدكتوراه في الوقت الحاضر.

أخلاقه وصفاته:

ويمتاز الشيخ الدكتور عبد العزيز عمر الخطيب: بوجهه الصبوح البشوش، وقامته الممتلئة، وحبه للناس، وحب الناس له، فهو طيب السريرة، لطيف المعشر، متواضع، مترفع عن الصغائر، بالإضافة إلى صفة الكرم والسخاء، ومساعدة المحتاجين، والحركة والحيوية والنشاط الدائم، وهو ممن يقول الحق ولا يخشى في الله لومة لائم ..وما زال يعطي، ويبذل، ويكتب، ويؤلف، وينشر .

نسأل الله أن يطيل لنا في عمره، وأن يديم توفيقه، وأن يحفظه ذخراً للمسلمين.

المراجع: 

1-السيرة الذاتية: أرسلها الشيخ -حفظه الله- بوسائل التواصل الاجتماعي بتاريخ 1/11/ 2018م.

2-رابطة أدباء الشام - وسوم: العدد 760.

شاركنا بتعليق



  • د احمد زايد

    تاريخ اليوم الخميس : 24 / يناير / 2019 الوقت الأن 12:27

    فضيلة استاذي الفاضل الدكتور عبد العزيز الخطيب من خيرة العلماء صلاحا وتواضعا ورقة واعتزازا بالذات قرأت عليه في منزله بمدينة ابها جنوب السعودية العبادات والمعاملات من كتاب كنز الراغبين فكان من المدققين المحققين وبيته بيت كرم واناقة ونظافة وسكينه أسأل الله ان يحفظه ويبارك في عمره وعلمه وعمله

  • د احمد زايد

    تاريخ اليوم الخميس : 24 / يناير / 2019 الوقت الأن 12:27

    فضيلة استاذي الفاضل الدكتور عبد العزيز الخطيب من خيرة العلماء صلاحا وتواضعا ورقة واعتزازا بالذات قرأت عليه في منزله بمدينة ابها جنوب السعودية العبادات والمعاملات من كتاب كنز الراغبين فكان من المدققين المحققين وبيته بيت كرم واناقة ونظافة وسكينه أسأل الله ان يحفظه ويبارك في عمره وعلمه وعمله

اقرأ ايضا