الثلاثاء 13 ربيع الثاني 1441 - 10 ديسمبر 2019

الحائض بين جواز قراءة القرآن والمنع

رقم الفتوى : 70 الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 999

نص الاستشارة أو الفتوى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا أمل خريجة من معاهد الفتح الإسلامي انتقلت من فترة بسيطة للرياض وانتسبت هنا لدار تحفيظ حتى أكمل حفظ القرآن الكريم. ومما تعلمته على يد كبار المشايخ في الشام هو أنه لا يجوز للحائض قراءة القرآن إلا إذا كان هناك امتحانات. لكن نظام الدور هنا يختلف فهم يجيزون للحائض بكل الأحوال قراءة القرآن مستدلين برأي ابن القيم وابن تيمة. وأن الأحاديث التي لا تجيز للحائض قراءة القرآن ضعيفة. وأنا علي إذا أردت الاستمرار في دار التحفيظ أن أمشيي معهم فيما يجيزونه فماذا أفعل هل أبقى على فتوى علماء الشام أم أمشي معهم؟

نص الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإنه لا يجوز للحائض مس المصحف، إذا كان ذلك بدون حاجة، وهذا قول جماهير علماء المذاهب الأربعة، وذلك لقوله تعالى: (لا يمسه إلا المطهرون)[الواقعة:56] ولقوله صلى الله عليه وسلم في كتاب عمرو بن حزم: "لا يمس القرآن إلا طاهر" رواه الحاكم وأحمد ومالك وغيرهم، وصححه الألباني. وكذلك لا يجوز للحائض قراءة القرآن الكريم، في قول جماهير العلماء، ودليلهم في ذلك قول علي رضي الله عنه: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحجبه عن قراءة القرآن شيء إلا الجنابة) رواه أحمد وأبو داود والترمذي. قال الجمهور: -ما كان علي-رضي الله عنه-ليقول هذا عن توهم أو ظن، وقالوا: الحائض مثل الجنب، بل حدثها أغلظ منه، فيجب منعها من قراءة القرآن، كما مُنع الجنب. وذهب بعض العلماء إلى جواز قراءة القرآن للحائض دون الجنب، ومن هؤلاء ابن تيمية -رحمه الله- وهو مذهب مالك، ورواية عن أحمد، وهو أحد قولي الشافعي، وذلك بالاستحسان، لطول مقامها، بخلاف الجنب، فإنه يمكنه رفع حدثه متى شاء. وهذا القول -وإن كان القائلون به أقل من القائلين بالأول- إلا أنه أقرب للصواب، لأن المرأة لو منعت من قراءة القرآن فترة الحيض، والتي قد تطول عند بعض النساء، كان ذلك داعياً إلى نسيانها ما تحفظه من كتاب الله خلال فترة الطهر، ولا يخفى ما في ذلك من انقطاعها عن هذا الكتاب المنزل ليتلى ويتدبر، وذهب بعضهم كذلك إلى جواز مس المصحف بحائل إن احتاجت لذلك، كحفظ ومراجعة ودراسة وتدريس، بل ذهب ابن تيمية -رحمه الله-إلى وجوب ذلك عليها إن غلب على ظنها النسيان إن لم تراجعه، كما نقل عنه المرداوي في الإنصاف: وهذا الذي نرى ترجيحه أيضاً. والله أعلم الشبكة الإسلامية

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
79 هل تارك الصلاة كافر 1545 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
776 شبهات حول صيام عاشوراء والرد عليها 2981 الخميس 17 جمادى الأولى 659210 - 7 مارس 640216
148 الفطر في رمضان بسبب مشقة العمل 857 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
178 حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف 1287 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880