السبت 8 ربيع الأول 1442 - 24 أكتوبر 2020

حكم النكث بعهد الأمان

رقم الفتوى : 672 الأحد 23 ربيع الثاني 1435 - 23 فبراير 2014 995 الشيخ د. طه فارس

نص الاستشارة أو الفتوى:

بعد حصار المجاهدين لعنصر من عناصر النظام في مكان يتيقنون أنه لن يخرج منه حياً، عرض عليه بعضهم أن يسلم نفسه ووعده أنهم لن يمسوه بأذى أبداً، ثم بعد أن سلم نفسه لهم وجدوا في هاتفه من مقاطع الفيديو ما يظهره وهو يرمي بقاذف(ب 10) بشكل جنوني وهو يتعمد قتل أكبر عدد من المجاهدين الذين استشهد بعضهم فعلاً في ذلك المكان، فما حكم هذا العهد من بعضهم؟ وهل يحق لقائدهم أو غيره أن يقتله؟

نص الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله ومن والاه، وبعد:

إن ما أعطي للجندي المحاصر هو أمان، يحقن بموجبه دمه، ويحرم على جميع المسلمين النيل منه، أو التعرض له بسوء، ويجب الوفاء بأمانه، لقوله تعالى: ( وأوفوا بالعهد إن العهد كان مسؤولا) [الإسراء:34]، ولقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ذِمَّةُ الْمُسْلِمِينَ وَاحِدَةٌ، يَسْعَى بِهَا أَدْنَاهُمْ، فَمَنْ أَخْفَرَ مُسْلِمًا، فَعَلَيْهِ لَعْنَةُ اللَّهِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ، لا يُقْبَلُ مِنْهُ صَرْفٌ ولا عَدْلٌ» رواه البخاري ومسلم.

وليس من شأن المسلم الإخلال بالعهد ولا الغدر بعد الوعد، بل هذا شأن المنافق كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « أَرْبَعٌ مَنْ كُنَّ فِيهِ كَانَ مُنَافِقًا خَالِصًا ، وَمَنْ كَانَتْ فِيهِ خَصْلَةٌ مِنْهُنَّ كَانَتْ فِيهِ خَصْلَةٌ مِنْ النِّفَاقِ حَتَّى يَدَعَهَا: إِذَا اؤْتُمِنَ خَانَ، وَإِذَا حَدَثَ كَذَبَ، وَإِذَا عَاهَدَ غَدَرَ، وَإِذَا خَاصَمَ فَجَرَ» متفق عليه.

إلا أنه كان ينبغي عدم التعجل بإعطاء الأمان إلا لضرورة يقدرها أهل الجهاد، فإن اضطروا لمثل ذلك فليكن الأمان المعطى مشروطاً بأن لا يثبت عليه قتل أو جريمة بحق المدنين أو غير ذلك.

فإن ترتب على الأمان ضرر كبير فإن الأمان يكون باطلا غير لازم.

ولكن لا يجوز استئناف قتال من أعطي له هذا الأمان الباطل إلا بعد إعلامهم بذلك؛ لوجود شبهة الأمان، ونفياً للغدر والخيانة، كما قال تعالى:(وإما تخافن من قوم خيانة فانبذ إليهم على سواء إن الله لا يحب الخائنين)[الأنفال:58]، أي: أعلمهم بنقض أمانهم حتى تصير أنت وهم سواء في العلم بنقضه. والله أعلم.

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
82 ما حكم سكوت المسلمين على ما يجري في القدس والمسجد الأقصى؟ 1344 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
476 حول حديث الشام صفوة الله من خلقه 6388 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
637 حكم الجنود تابع لحكم قادتهم 1081 الثلاثاء 5 جمادى الآخرة 658884 - 5 ديسمبر 639899
607 المشاركة في الجهاد في سورية 851 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880