الاثنين 4 شوال 1441 - 25 مايو 2020

بيع وشراء المواد المسروقة

رقم الفتوى : 627 الخميس 26 ذو الحجة 1434 - 31 أكتوبر 2013 1172 الشبكبة الإسلامية

نص الاستشارة أو الفتوى:

نحن من سوريا، ولقد تعرضت بيوتنا للهدم، وممتلكاتنا للسرقة، ولم يبق لنا شيء منها، ونحن مهجرون داخل سوريا، وهناك أسواق قريبة يباع فيها العديد من الأشياء بأسعار رخيصة، يقال إنها سرقت من المنازل المهدمة، ونحن بحاجة لبعض الأشياء - أبواب، ونوافذ وخزانات مياه -لبيت نبنيه في منطقة آمنة، وليس لدينا ثمن الأشياء الجديدة بسبب الغلاء الكبير. 


فأرجو من فضيلتكم فتوى في أنه هل يحق لنا شراء هذه الأشياء المسروقة، ونحن بأمس الحاجة إليها، ولا نملك المال لشراء الجديد؟

نص الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:


 فنسأل الله سبحانه أن يفرج همومكم، وينفس كروبكم، ويصلح أحوالكم وأحوال المسلمين في كل مكان.


واعلم أخي السائل أنه لا يجوز بيع ولا شراء الأشياء المسروقة، بل يجب ردها إلى مالكها إن أمكن ذلك. فإن لم يمكن، فيكون حكمها حكم المال العام، فتصرف في وجوه الخير ومصالح المسلمين، أو بإنفاقه على الفقراء والمساكين. فإن اضطررتم إلى شرائها فلا إثم عليكم إن شاء الله، وإنما يكون الإثم على البائع، ويجب نصحه، فإن لم ينته، فينبغي تبليغ الجهات التي تردعه وتقدر على صرف مثل هذه الأشياء في وجهها الصحيح.
والله أعلم

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
2725 تخصيص وبيع مقاعد دراسية في الجامعات للوافدين 164 الأربعاء 21 ذو الحجة 1440 - 21 أغسطس 2019
3397 الشراء بالتقسيط 56 الثلاثاء 19 رمضان 1441 - 12 مايو 2020
2851 النوم مع وجود أمانة عندي 123 الجمعة 26 صفر 1441 - 25 أكتوبر 2019
2840 التخلص من المال الحرام 145 الجمعة 19 صفر 1441 - 18 أكتوبر 2019