الاثنين 14 صفر 1443 - 20 سبتمبر 2021

العمرة دون طهارة من الحيض

رقم الفتوى : 5292 الثلاثاء 6 شوال 1442 - 18 مايو 2021 69 أحمد بلال البيانوني

نص الاستشارة أو الفتوى:

ذهبت للعمرة وقبل الاحرام جاءتني الدورة الشهرية هل يجوز الإحرام والطواف والسعي والصلاة خلف مقام إبراهيم وانا حائض لانه من الصعب الرجوع لعمل العمرة والتصريح بيوم واحد هل هذا يعد من الضرورة

نص الجواب:

الأفضل ألا تحرمي بالعمرة وقد جاءك الحيض، فالحائض لا يجوز لها الصلاة، ولا الطواف بالبيت، ولا قراءة القرآن. وأنت قد ذهبت لتعظيم الحرم والتقرب إلى الله تعالى، وأداء هذا النسك العظيم نسك العمرة، فثقي بأن الله تعالى يكتب لك الأجر كاملا غير منقوص، وهذا من فضل الله ورحمته، فلا تحزني بسبب هذا المانع الطبيعي الذي طرأ. وإن لم تتمكني قريبا من الاعتمار بسبب هذه الجائحة كورونا فلا إشكال، ولك أجر نية العزم على فعل الطاعة، لكن ذلك لا يجوِّز الطواف بالبيت دون طهارة.

ويمكن للحائض البقاء والمكث في المسعى بين الصفا والمروة وذكر الله تعالى والدعاء بخيري الدنيا والآخرة.

فإن لم تحرمي فليس عليك شيء، وإن أحرمت وجب عليك القضاء فيما بعد، ويوجب بعض الفقهاء عليك الدم إن تحللت بسبب الحيض دون أن تطوفي.

والله أعلم.

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
2866 محظورات في حجة سابقة 265 الثلاثاء 7 ربيع الأول 1441 - 5 نوفمبر 2019
4680 هل يكفر من صلى الظهر وترك الجمعة؟ 129 الأحد 27 ربيع الثاني 1442 - 13 ديسمبر 2020
5166 الغش في الامتحان الالكتروني 165 السبت 13 شعبان 1442 - 27 مارس 2021
2860 السجود شكرا لله بعد الصلاة 2315 الجمعة 26 صفر 1441 - 25 أكتوبر 2019