الخميس 13 شوال 1441 - 4 يونيو 2020

أخذ أموال الدولة الكافرة

رقم الفتوى : 43 الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 1095

نص الاستشارة أو الفتوى:

أنا مسلم أحمل جنسية بلد أوروبي. هل يجوز لي أن آخذ أموالهم بغير رضاهم إذا لم أكن مقيماً معهم.. أعني أغادر بلادهم بشكل مؤقت أو دائم ثم آخذ أموالهم وأنا خارج بلادهم بغير رضاهم وبالخديعة..... وبعد ذلك أعود أو لا أعود إلى بلادهم التي أنا أحمل جنسيتها.... العهد بيني وبينهم هل ينتهي بمغادرتي بلادهم ولو مؤقتا أم أن العهد يبقى لأني أحمل جنسيتهم حتى لو تركت بلادهم؟ وجزاكم الله خيرا

نص الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز أخذ أموال الدولة الكافرة بغير رضاهم وسواء كان بطريق الغش والخداع والكذب أو غير ذلك، ويحرم فعل شيء من ذلك، ويستوي في هذا التحريم من يحمل جنسيتهم والمقيم والزائر ومن كان خارج أراضيها ما دام بينه وبينهم أمان.

ويتأكد التحريم في حق من يحمل جنسيتهم لأن الميثاق والعهد الذي بينه وبينهم آكد وأوثق من المقيم والزائر، ومن المعلوم أن الدولة لا تعطي جنسيتها إلا بعد التعهد من الشخص بأن يلتزم القوانين ويحترمها ولا يخادع الدولة وغير ذلك، ويترتب على ذلك أن يصير الشخص مواطنا له حقوق على الدولة والتي منها حمايته ورعايته حتى وإن كان خارج أراضيها، وهذا يدل على أن العهد والميثاق ليس خاصا بكونه في بلدهم وأنه لا ينقطع بمجرد إقامته خارج البلد، فاحذر أخي السائل وتذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم: من غش فليس منا، والمكر والخديعة في النار. رواه ابن حبان والطبراني ، فلا يجوز تحصيل المال بالغش والمكر والخديعة، وعلى المسلمين في دار الغرب أن يتقوا الله تعالى، وأن لا يشوهوا الصورة الحسنة لدينهم بأفعالهم المخالفة في حقيقتها للشريعة، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في سنن أبي داود والترمذي وغيرهما ما يدل أن على المسلم أن يثبت على الشروط التي تشترط عليه في العقود ولا يتخلف عنها والله أعلم. عن فتاوى الشبكة الاسلامية.

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
253 المظاهرات وتأصيلها الشرعي 1556 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
659 حكمُ اعتبارِ حقِّ العودةِ علَى المزاجِ كالحقِّ فِي الزَّواجِ 850 السبت 21 ربيع الثاني 659178 - 22 يناير 640185
686 هل يجوز قتل الأسرى؟ 1273 الخميس 19 صفر 659185 - 8 سبتمبر 640191
801 الفرق بين السختياني والسجستاني 878 الاثنين 20 رجب 659504 - 8 أغسطس 640501