الخميس 14 صفر 1442 - 1 أكتوبر 2020

السكن مع زوجة الاب ومعها ابنها

رقم الفتوى : 4162 الثلاثاء 27 محرم 1442 - 15 سبتمبر 2020 64 أ.أحمد بلال البيانوني

نص الاستشارة أو الفتوى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه شيخنا الحبيب احتاج نصيحتكم وتوجيهي لثقتي بكم سوالي هو: والدي يريد الزواج والسكن معي لكن التي سيتزوجها معها (ولد ابنها يعني) عمره سبع سنوات مع العلم زوجتي شابة وعمرها عشرين سنة هل يجوز ان يسكن معنا هذا الولد من الناحية الشرعية وهل يعتبر اجنبي ام لا يجوز السكن معنا هذا الولد وهل اذا رفضت ان يسكن معنا اعتبر عاق لوالدي خوفا على زوجتي لان هذا الولد اجنبي ولايجوز رؤية زوجتي وانا محتار بين ابي وزوجتي مع العلم زوجتي قالت لي اسكن مع والدك بشرط عدم سكن ولد زوجته معنا لان الولد يعتبر اجنبي وزوجتي لن تاخذ راحتها واستقرارها ولا تستطيع الكشف امامه كما تعرفون من الناحية الشرعية وانا محتار هل اذا رفضت السكن بسبب الولد اعتبر عاق لوالدي واذا غضب علي يستجاب الله دعاء ابي لانني والله اخاف من عقوق ابي واخاف غضب الله ارجوكم افتائي حتى ارتاح وتقديم النصيحة لي لانني اثق بكم وشكراً لكم

نص الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله

نعم ابن زوجة أبيك يعتبر أجنبيا عن زوجتك. وإذا سكن معكم فلا بد من مراعاة الناحية الشرعية فيما يخص الاختلاط لأن الطفل بعمر 7 سنوات أصبح مميزا ويجب أن يتعلم على عدم الاختلاط. كذلك فإن من حق زوجتك الحصول على سكن مستقل لتأخذ راحتها في منزلها، فإن كان منزلكم واسعا ويمكن تقسيمه إلى قسمين كل قسم معه منافعه، بحيث لا يكون حرج على زوجتك فبها ونعمت، وإن لم يمكن ذلك فيمكنكم البحث عن منزل قريب لوالدك إن كان له مورد مالي يمكنه القيام بمصاريف السكن وتبعاته، أو التعاون معه والمساهمة المادية أنت وإخوتك قدر استطاعتكم. ولعل هذا الباب يكون سببا لكم عند الله في دخول الجنة، عن أبي الدرداء أنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «الوالد أوسط أبواب الجنة، فإن شئت فأضع ذلك الباب أو احفظه».

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
159 الأرحام التي تجب صلتها 1344 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
3457 طلاق بالكتابة 149 الأحد 25 رمضان 1441 - 17 مايو 2020
2590 كلام الشاب مع الفتاة فترة الخطبة 340 الأربعاء 18 رمضان 1440 - 22 مايو 2019
2613 التحلل من ظلم زميلات الدراسة 215 الأحد 29 رمضان 1440 - 2 يونيو 2019