الثلاثاء 21 ذو الحجة 1441 - 11 أغسطس 2020

فتوى في الزواج

رقم الفتوى : 3846 الأحد 5 ذو الحجة 1441 - 26 يوليو 2020 125 د.أحمد حوى

نص الاستشارة أو الفتوى:

السلام عليكم، قصتي هي: تقدم لي شاب - لم أعرفه من قبل - حسب العادات والتقاليد وتم النصيب وتزوجنا.

في بيت الزوجية يحصل بيني وبينه خلافات ولكن لم أشكو لأحد، و كان يضايقني التدخلات من عائلته، وبعد فترة زواج تقارب العامين لم استطع التحمل حيث قاموا بالافتراء علي، ذهبت لبيت أهلي.

شرط زوجي لاعادتي للبيت منعي من الدراسة، والآن علاقتي بزوجي ليست جيدة من جميع الاحوال، اعيش معه بذل وإهانه نفسية يحاول تنفيري منه مع العلم لم يكن هكذا من قبل ولكني متأكدة انه هذا بسبب أخوته، السؤال هنا ماذا أفعل، هل أكمل الطريق أم أطلب الطلاق؟ وجزاك الله خيرا

نص الجواب:

وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته 

يتضح من السؤال أن هناك إشكالا من البداية ، فالعادات و التقاليد لا تكفي بالضرورة لتحقيق التوافق بين الزوجين ، و كان ينبغي السؤال و البحث و التأني و أن تعطى الفتاة خيارها و تقرر قرارها دون ضغوط أو إملاءات أو مجاملات 

وما عانيت منه من خلافات و إشكالات كان عليك أن ترفعيها أولاً بأول الى أهلك و إن لزم الأمر فإلى القضاء 

وليس لزوجك أن يمنعك من الدراسة إن تزوجك و أنت تدرسين و لم يشترط عليك ترك الدراسة 

وأما عن تدخلات الأهل فقد يكون الحل أو يخفف منها أن تطلبي المسكن الشرعي المستقل و لو بيتا صغيرا و تطلبي منه ألا يتدخل أهله في بيتك و شأنك ولك ألا تزوريهم حتى يصلحوا علاقتهم معك 

فإذا أصر الزوج بعد ذلك على إهانتك وتنفيرك فربما يريد أن يضطرك الى طلب الطلاق و التنازل عن حقوقك ، و لك ألا تفعلي و إنما وبعد محاولات الاصلاح وإذا فشلت فلك أن تلجئي الى القضاء الشرعي و تطلبي التفريق للضرر ، و في هذه الحالة يقدر القاضي الحل المناسب و قد يحكم بالتفريق و يحمله تبعات الطلاق أو بعضها على الأقل ، و الله أعلم 

 

 

 

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
3463 هل يجوز الكذب في هذه الحالة 117 الأربعاء 27 رمضان 1441 - 20 مايو 2020
264 الاجهاض 1594 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
2618 الزنا لتثبيت الزواج 331 الأحد 7 شوال 1440 - 9 يونيو 2019
2894 حقوق الزوجة العاملة 211 الأحد 13 ربيع الأول 1441 - 10 نوفمبر 2019