الأحد 21 ذو القعدة 1441 - 12 يوليو 2020

الانتفاع من زكاة وصدقة موكلي

رقم الفتوى : 2805 الخميس 26 محرم 1441 - 26 سبتمبر 2019 188 د.أحمد حوى

نص الاستشارة أو الفتوى:

زميلي اعطاني مبلغا وقال لي اعطه اي عائلة محتاجه. فهل من الممكن ان آخذ هذا المبلغ لنفسي لاني محتاج وعلي ديون كثيره ولدي أسرة أعيلها و املك مالا في البنك لكنه لا يغطي الدين كله واعمل ولكن راتبي قليل ونصفه يستقطعه البنك وانا خجل وما اقدر اني اقول ل له انا احتاج هذا المبلغ

نص الجواب:

الأصل هو الرجوع الى عبارة المعطي أو المتبرع ، و الظاهر من هذه العبارة أن زميلك قد وكلك بإيصال هذا المال الى عائلة محتاجة ، و سواء كان المال من الزكاة أو من الصدقة فأنت وكيل ، و الوكيل مؤتمن ، و ربما يكون قوله "لأي عائلة محتاجة" يشملك فيمن يشملهم ، و لكن الأفضل أن تستأذن منه دفعا لسوء الفهم أو للتهمة عن نفسك ، فربما يعود فيسألك بعد حين : لمن أوصلت المال؟ ، ولا تخجل من هذه القضية طالما أنك محتاج كما تقول، فالصراحة خير من الخيانة، وقد تعلمنا من سيرة النبي صلى الله عليه و سلم و أصحابه رضي الله عنهم أن المحتاج قد يسأل و يصرح ، وذلك لما أمر النبي صلى الله عليه و سلم الأعرابي بإخراج الكفارة فقال : "أعلى أفقر مني يا رسول الله ....؟"، ومما يعين على السؤال اليوم و يقلل الحرج أن تسأل المتبرع برسالة عبر وسائل التواصل. وأختم بأن بعض شيوخنا كان يوصي المعطي إذا وكّل أخا له يظن أنه محتاج أن يقول له : هذا لك فإن لم تكن محتاجا فأعطه لمحتاج" و نحو ذلك ، و لا شك أن في مثل هذه العبارات فسحة ، و الله أعلم 

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
2711 الخطأ في صيام النافلة 168 السبت 9 ذو الحجة 1440 - 10 أغسطس 2019
3220 أحكام التبرعات المالية 154 الأحد 28 رجب 1441 - 22 مارس 2020
2556 هل تجب الزكاة على عشرة آلاف ل ت؟ 223 الأربعاء 3 شوال 1440 - 5 يونيو 2019
3474 قضاء الصلاة والصيام بسبب الجهل بأحكام الطهارة 51 الجمعة 30 رمضان 1441 - 22 مايو 2020