الأربعاء 16 ربيع الأول 1441 - 13 نوفمبر 2019

الشك في الطلاق

رقم الفتوى : 2801 الثلاثاء 24 محرم 1441 - 24 سبتمبر 2019 54 د.أحمد حوى

نص الاستشارة أو الفتوى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، سؤالي هو : زوجي طلقني طلقتين بلفظ صريح وكنت اشك في وقوع الطلقة الثالثة ﻷنها متعلقة بنية زوجي وسألته عدة مرات وكان كل مرة يجيب بأنه لم يكن ينوي الطلاق وبقيت أسأله عن نيته حتى غضب وقال انت تظنين انها ثلاث وتريدينها ثلاثا بالغصب فهي ثلاث اربع خمس وقال لي قلت هذا ﻷنني ضغطت عليه بسؤالي عن نيته وللتخلص مني ولم يقصد إنشاء طلاق جديد، فما حكم هذا؟ وهل قوله كناية ويتعلق بنيته وشكرا

نص الجواب:

وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته ، الطلاق إما أن يكون صريحا و إما أن يكون كناية ، فالصريح لا يتوقف على نية المطلق ، و الكناية يشترط فيه أن يكون مما يحتمل معنى الطلاق ، وأن ينوي الزوج الطلاق به فعلا ، فإن كانت الطلقة الثالثة من ألفاظ الكنايات و نفى الزوج أنه يريد بها الطلاق فلا يقع الطلاق و يتحمل هو المسؤولية أمام الله تعالى ، وقوله بعد ذلك "ثلاث أربع خمس" إن أكد أنه لم يقصد إنشاء طلاق جديد فهو كذب لأنه يخبر عن طلاق سابق و العبرة بالنية في حين التلفظ بالطلاق، و الله أعلم  

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
2855 واقعات طلاق 32 الجمعة 26 صفر 1441 - 25 أكتوبر 2019
2632 أيهما أولى الزواج أم العمرة ؟ 115 الأربعاء 9 شوال 1440 - 12 يونيو 2019
2894 حقوق الزوجة العاملة 40 الأحد 13 ربيع الأول 1441 - 10 نوفمبر 2019
2835 الأم الوالدة و الأم المربية 95 الجمعة 12 صفر 1441 - 11 أكتوبر 2019