الأربعاء 16 ربيع الأول 1441 - 13 نوفمبر 2019

ما يكفر الحج من الذنوب

رقم الفتوى : 163 الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 941

نص الاستشارة أو الفتوى:

ارتكبت الكبائر من الذنوب، هل إذا أديت العمرة أو الحج غفرت ذنوبي، أم لابد من التكفير عنها أولاً، مثل الصيام ورد السرقات لأصحابها، مع العلم أنه يصعب علي التكفير عن كل هذه الذنوب؟

نص الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين، ومن تبع هداهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

فحقوق العباد لا بد من أدائها إليهم وإعادتها لهم لتصح التوبة، وما تعلق بذمتك حقاً لله تعالى كقضاء الصلوات التي تركتها، وقضاء أيام الصوم التي أفطرت فيها، فلا بد من قضائها أيضاً، وما سوا ذلك يُغفر بإذن الله تعالى، علماً أن التوبة الصادقة النصوح تكفر الخطايا كلها بإذن الله تعالى(ولا بد من أداء الحقوق المتعلقة بالذمة سواء لله تعالى أو للعباد كما سبق) وتكون بالاستغفار، والندم على فعل المعصية، والعزم على أن لا يعود إلى عصيان الله تعالى ولا إلى ما لا يرضيه، وإن تبعها عمل صالح فذلك أرجى لقبولها، قال تعالى:(إِلا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً) [الفرقان:70] ثم إذا كان المذنب راضياً عن توبته فذلك إشعار بقبولها عند الله تعالى إن شاء الله تعالى.

والله تعالى أعلم.

أجاب عن هذه الفتوى الشيخ : أحمد الحجي الكردي

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
147 الشك بالحيض أثناء الصوم 1068 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
14 سر تعظيم الأيام العشر 1132 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
294 الحج من أقدس فرائض الإسلام 1318 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
879 حكم الحج لمن منعه أحد أبويه 665 الأحد 20 جمادى الأولى 659530 - 1 سبتمبر 640526