الأربعاء 2 رجب 1441 - 26 فبراير 2020

هل يجب على الزوجة طاعة أم زوجها وأبيه

رقم الفتوى : 131 الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 1189

نص الاستشارة أو الفتوى:

هل من واجب الزوجة طاعة وبر أم وأبي زوجها؟ وإن كان الجواب هو نعم .فهل يكون برهما مطابقا لبر أبويها أي يحتلان نفس المكانة؟

نص الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فلا يجب على الزوجة طاعة أم زوجها ولا أبيه, ولا يجب عليها خدمتهما, وليس عليها أن تبرهما بنفس درجة برها لوالديها, بل عليها أن تحسن معاملتهما وتكرمهما، وتجتنب الإساءة إليهما في القليل والكثير فإن إكرامهما من إكرام الزوج, والإحسان إليهما إحسان إليه, وإن قامت على خدمتهما فهو حسن جميل، ولها بذلك عظيم الأجر من الله سبحانه, فقد كانت فاطمة رضي الله عنها تخدم أم زوجها علي بن أبي طالب، وتساعدها في شؤون البيت، وقد كان علي رضي الله عنه يقسم العمل في البيت بين زوجته وبين أمه، فقد أخرج الطبراني بسنده عن علي قال: قلت لأمي فاطمة بنت أسد بن هاشم اكفي فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم سقاية الماء والذهاب في الحاجة وتكفيك خدمة الداخل الطحن والعجن

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
786 عدد الرضعات التي تحرم 1235 الثلاثاء 11 شعبان 659213 - 27 أبريل 640219
159 الأرحام التي تجب صلتها 1250 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
77 كشف شعر رأس المخطوبة 1212 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
807 حكم قراءة القرآن للحائض بفرض التعليم 1097 الخميس 9 رجب 659507 - 26 يونيو 640504