الأحد 21 ذو القعدة 1441 - 12 يوليو 2020

هل يحصر الأشاعرة صفات الكمال لله في سبع صفات ؟

رقم الفتوى : 120 الأحد 24 جمادى الآخرة 1434 - 5 مايو 2013 2612

نص الاستشارة أو الفتوى:

يقول بعضهم إن الأشاعرة والماتريدية يقتصرون من ذكر صفات الكمال لله تعالىعلى سبع صفات يعتمدون فيها على دليل العقل وحده ، فما مدى صحى ذلك؟.

نص الجواب:

أنه لا الأشاعرة ولا الماتريدية ولا أي من علماء المذاهب الإسلامية يحصرون صفات الكمال لله تعالى في سبع صفات. بل الكل مجمعون في مراجعهم الكثيرة المتداولة على أن الله متصف بجميع صفات الكمال، منزّه عن جميع صفات النقصان. ثم إنهم ينصون على عشرين صفة ثابتة لله تعالى (لا على سبع صفات فقط) مقسومة أربعة أقسام، وهي: أولاً: الصفة النفسية أو الذاتية وهي صفة الوجود، ثانياً: الصفات السلبية، وهي تلك التي تتضمن سلب ما لا يليق من صفات النقص عن الذات الإلهية جل جلاله. ثالثاً: صفات المعاني وهي سبع صفات ، رابعاً: الصفات المعنوية وهي سبع صفات أيضاً. فهذه الصفات العشرون هي أمهات صفات الكمال الثابتة لله عز وجل.
والدليل الذي يعتمد عليه علماء العقيدة الإسلامية، أياً كانوا، في إثبات هذه الصفات لله تعالى، إنما هو دليل النقل الصريح المثبت في كتاب الله تعالى
. ويأتي دور العقل مؤيداً وتابعاً لكل ما أثبته الله تعالى في محكم كتابه، أو بينه رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصحيح الوارد من سنته.
وليس في ذكر هذه الصفات العشرين التي أثبتها الله تعالى لذاته ما يعني عدم اتصافه جل جلاله بغيرها من صفات الكمال
. بل هي أمهات صفات الكمال لله عز وجل، يستتبع كلٌّ منها جملة من صفات الألوهية له عز وجل. وتفصيل هذا الموجز مثبت في أماكنه من كتب العقيدة الإسلامية، التي دوّنها أهل السنة والجماعة

اقرأ ايضا

م العنوان الزيارات تاريخ الإضافة
7 رغبة في المشاركة 1164 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
120 هل يحصر الأشاعرة صفات الكمال لله في سبع صفات ؟ 2613 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880
3215 الحكمة من تجزئة المعاني في بعض الآيات 271 الأحد 28 رجب 1441 - 22 مارس 2020
27 حكم تقبيل اليد 1489 الجمعة 15 ربيع الأول 658864 - 23 أبريل 639880