الجمعة 20 ذو القعدة 1441 - 10 يوليو 2020

تعرّفْ على علاقة السنة النبوية بالقرآن الكريم

الاثنين 6 رجب 1438 - 3 أبريل 2017 23341 الدكتور خلدون مخلوطة

 

من خلال التأمل في قوله تعالى : (وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ) ، وكذلك قوله تعالى : (وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا ) نستطيع من خلال استقراء وتتبع ما صدر عن النبي صلى الله عليه وسلم من أقوال وأفعال وتقريرات أن نحدد علاقة السنة النبوية بالقرآن الكريم في خمسة أمور :

1- تؤكد وتقرر ما جاء في القرآن الكريم  :

وهذا يشمل كل قضية ذكرها القرآن الكريم وجاءت السنة النبوية تؤكدها وتحث عليها ، مثاله :

العبادات التي أمرنا الله تعالى بالقيام بها ( وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعين ) : جاء تقريرها وتوكيدها في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، والحج، وصوم رمضان"

2- تفسر وتفصل وتبين ما جاء مُجم?لاً في القرآن :

لقد جاءت آيات القرآن في كثير من القضايا مجملة، ففصلها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله أو بتطبيقه العملي ، فمثلاً في قوله تعالى: ? وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يعلم الصحابي المسيء في صلاته -: "إذا قمت إلى الصلاة فكبر ، ثم اقرأ ما تيسر معك من القرآن، ثم اركع حتى تطمئن راكعاً، ثم ارفع حتى تعتدل قائماً، ثم اسجد حتى تطمئن ساجداً، ثم ارفع حتى تطمئن جالساً، ثم افعل ذلك في صلاتك كلها" .

وكذلك بيان أنواع الأموال التي تجب فيها الزكاة ، ونصابها ومقدار الزكاة الواجب إخراجها .

3- تخصص ما جاء عاماً في القرآن الكريم ، مثاله :

قوله تعالى: ? يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ ? ، جاء الحكم بأن الأولاد جميعاً يرثون من آبائهم وأمهاتهم، ولكن السنة النبوية خصصت هذا العموم : (لا يتوارث أهل ملتين ولا يرث مسلم كافراً، ولا كافر مسلماً) ، فلو كان الأب كافراً والابن مسلماً أو العكس فلا توارث بينهما، وكذلك إذا كان الزوج مسلماً والمرأة كتابية .

وكذلك إذا كان الوارث القاتل الذي قتل مورِّثه فيحرم من ميراثه .

4- تقيد ما جاء مطلقاً في القرآن ، مثاله :

قوله تعالى: ? وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ? .

حيث جاءت اليد مطلقة، واليد في اللغة تطلق على الطرف العلوي من الأصابع إلى الكتف، فجاءت السنة النبوية القولية والفعلية بتقييد هذا الإطلاق فحددت اليد باليمنى والقطع من الرسغ.

5- السنة النبوية تشرع أحكاماً وتشريعات لم ترد في القرآن الكريم أحياناً:

مثاله :

قول رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الذهب والحرير حيث أخذ الذهب بيمينه والحرير بشماله وقال: "إن هذين حرام على ذكور أمتي حل لإناثها"

كما ثبت عن ابن عمر - رضي الله عنهما - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن أكل لحوم الحمر الأهلية .

شاركنا بتعليق



  • taibh

    تاريخ اليوم الجمعة : 3 / أبريل / 2020 الوقت الأن 17:40

    جيد جدا

  • منير ابراهيم

    تاريخ اليوم الأحد : 9 / فبراير / 2020 الوقت الأن 22:27

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لدي سؤال يا اخوان وهي: ما هي التسوية بين القرآن والسنة والإجماع؟ مع المثال. بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا.

اقرأ ايضا