الخميس 15 ربيع الثاني 1441 - 12 ديسمبر 2019

العيد أحكامه وآدابه - من أحكام العيد

الخميس 12 شوال 1430 - 1 أكتوبر 2009 1015
العِيْد
أحكامه وآدابه (على مذهب الإمام الشافعي)
 


 Cما حكم صلاة العيد؟
هي سُنة مؤكدة عند الشافعي ومالك رحمهما الله تعالى (وواجبة عند أبي حنيفة رحمه الله تعالى).
C هل تصح صلاة العيد فُرادى؟
شُرعت صلاة العيد جماعة، إلا للحاج فتسنّ له منفرداً لاشتغاله بأعمال الحجّ. وتصحّ فرادى لغير الحاج أيضاً، ولكن لا تسنّ الخطبة للمنفرد.
C مَن المخاطب بصلاة العيد (في حقّ مَن تُسَن)؟
يخاطب بها كل مكلّف رجلاً كان أو امرأة، مقيماً كان أو مسافراً. (يعلم من ذلك أنها لا تتوقف على شروط الجمعة) إلا المرأة المتزينة فتصليها في بيتها.
وتُسنّ للصبي المميّز فيُطلَب مِن وليّه أَمْرُه بها ليفعلها فيثاب عليها.
C ماذا ينادَى لصلاة العيد؟
لا يُسنُّ لها أذانٌ ولا إقامة بل ينادى لها: "الصلاة جامعة".
C متى يبدأ وقت صلاة العيد؟ وما الوقت المفضل لأدائها؟
يبدأ وقتها بطلوع الشمس، ويستمر إلى زوالها. ووقتها المفضّل عند ارتفاع الشمس قدر رمح، وذلك لفعل النبي r وللخروج من خلاف من قال: لا يدخل وقتها إلا بارتفاع الشمس.
C ماذا ينوي من أراد أن يصلي العيد؟
يكبّر تكبيرة الإحرام بنيّة عيد الفطر أو الأضحى.
كأن يقول: نويت أن أصلي ركعتين سُنّةَ عيد الأضحى، الله أكبر (ولا يُشترط التلفظ بالنية باللسان).
C ما كيفية صلاة العيد؟
 صلاة العيد ركعتان، يبدأهما بتكبيرة الإحرام، ثم يقرأ دعاء الافتتاح، ثم يُكبّر سبع تكبيراتٍ (ما عدا تكبيرة الإحرام وعدا تكبيرة الركوع فمعهما تصير تسعاً) يَرفعُ يديه إلى محاذاة كتفيه عند كلٍّ منها، ويَفْصل بين كل تكبيرتين بقدر آية معتدلة، ويستحسن أن يقول بينهما: سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر.
ثم يتعوذ ويقرأ الفاتحة ثم يضمُّ إليها سورة أو بعض آيات. ثم يركع ويسجد فإذا قام إلى الركعة الثانية كبّر خمس تكبيرات عدا تكبيرة الانتقال [القيام]. ثم يقرأ الفاتحة وسورة أو بعض آيات.
C ما حكم التكبيرات؟ وما الحكم لو نسيها أو تركها أو شك في عددها؟
·     هذه التكبيرات هي سنّة من الهيئات، فلو نسيها وشرع في القراءة فاتتْ وصحَّتْ صلاتُه ولا يسجد للسهو.
·     ولكنّ ترك هذه التكبيرات مكروه.
·     ولو ترك الإمام التكبير ولو عمداً لا يأتي به المأموم.
·     ولو شكَّ في عدد التكبيرات أخذ بالأقل كما لو شك في عدد الركعات.
·     ويتبع إمامه فيما يأتي به وإن نقص أو زاد.
 
 
C هل تُسنّ الخُطبة لصلاة العيد ومتى تكون؟ وكم عدد تكبيرات الخطبيتين؟
ويسنّ بعد الفراغ من صلاة العيد خطبتان وينبغي أن تَلِيَا صلاة العيد، أي بعكس خطبة الجمعة، فلو قُدّمت الخُطبة على الصلاة لم يُعتدَّ بها [لم تصحّ].
ويُسنّ أن يبدأ الخطبة الأولى بتسع تكبيرات، والخطبة الثانية بسبع تكبيرات. ويفصل الإمام بين الخطبتين بجلوس.
C أين تقام صلاة العيد؟
تقام صلاة العيد بالمسجد أو الفَلاة (المصلّى) وأفضلهما أكثرها استيعاباً للمصلين، فإن تساويا كان المسجد أفضل لشرفه على غيره، إذ ينال المسلم بالصلاة فيه أجر العبادة وأجر المكث في المسجد.
C متى تبدأ سُنة التكبير في العيد؟ ومتى تنتهي؟
·          يُسنّ التكبير لغير الحاج بغروب شمس ليلتي عيد الفطر والأضحى، في المنازل والطرق والمساجد والأسواق، إلى أن يكبر الإمام تكبيرة الإحرام لصلاة العيد.
·          ثم يسنّ في عيد الأضحى لكل من الحاج وغيره أن يُكبر عقب الصلوات بأنواعها (المفروضات والنوافل) بدءاً من صبح يوم عرفة إلى ما بعد عصر آخر يوم من أيّام التشريق (وهي الأيام الثلاثة التي تلي يوم عيد الأضحى).
·                        أما في عيد الفطر فلا يُسنّ التكبير عقب الصلوات بل ينقطع استحبابه عندما يُحرم الإمام لصلاة العيد.
C ما صيغة التكبير المفضلة؟
صيغة التكبير المفضلة: الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
ولا بأس من بعض الزيادات التي تداولت عليها الأعصار في القرى والأمصار والله تعالى أعلم.
C هل هذه التكبيرات سريّة أم جهرية؟ وهل المرأة تجهر؟
يُسنّ الجهر في هذه التكبيرات بصوت مرتفع للرجال والنساء، إلا أن المرأة لا ترفع صوتها بحضرة الرجال الأجانب.
C هل يجوز قضاء صلاة العيد لمن فاتته؟
يسن قضاء صلاة العيد إن فاتت لأنه يُسن قضاء النفل المؤقت إن خرج وقته.
C من آداب العيد:
1. أن يغتسل ويتعطر ويلبس الجديد من ثيابه، ولا يجوز للمرأة أن تتعطر وتتزين لحضور صلاة العيد.
2. يُسن التبكيرُ لغير الإمام صباح العيد وانتظارُ الصلاة، أما الإمام فيحضر وقت الصلاة.
3. يُكره للإمام أن يتنفل قبل صلاة العيد وبعدها. ولا يكره التنفل لغير الإمام قبل صلاة العيد بعد طلوع الشمس.
4.يسن في عيد الفطر أن يأكل شيئاً قبل خروجه إلى الصلاة، أما في عيد الأضحى فيُسنُّ له أن يمسك عن الطعام حتى يعود من الصلاة فيأكل من أضحيته إن ضحّى.
5. يسن للمصلي أن يذهب ماشياً إلى المصلى أو المسجد في طريق وأن يعود في طريق آخر.
6.والتضحية سنة مؤكدة على من يملك ثمن الأضحية زائداً عن حاجته وحاجة من يَعوله يومَ العيد وأيام التشريق (وهي واجبة عند الإمام أبي حنيفة).


المنتدى للتعريف بالإسلام

 

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا