الثلاثاء 24 صفر 1441 - 22 أكتوبر 2019

النهضة القرآنية في دمشق - تعريف بأشهر قراء دمشق

الخميس 12 شوال 1430 - 1 أكتوبر 2009 1204
قامت في الربع الأخير من القرن الرابع عشر نهضة قرآنية لافتة للنظر على يد عدد كبير من القراء المشهورين الذين لم يكن حيٌّ من أحياء دمشق يخلو منهم، ولا يزال بعضهم يعطي ويدرس، ومنهم:
الشيخ حسين خطاب ـ رحمه الله تعالى ـ وكان بيته في حي الميدان موئلاً للطلاب والطالبات جمع عليه عدد كبير منهم هتى غدا بعضهم قراء متميزين.وقد ترجمنا له في الموقع ينظر الرابط : http://islamsyria.net/Details.php?QType=7&Id=68 .
الشيخ كريم راجح ـ حفظه الله تعالى ـ وهومقيم في حي الميدان كذلك، وكان زميلاً للشيخ حسين خطاب في الطلب، ويتولى اليوم مشيخة القراء بالشام وجمع عليه عدد من القراء المتقنين.وقد أجرينا مقابلة له في الموقع:http://islamsyria.net/ForumNewComment.php?ID=11 ، كما أوردنا ترجمته ينظر الرابط  http://islamsyria.net/Details.php?QType=7&Id=69 .
الشيخ أبو الحسن الكردي ـ حفظه الله تعالى ـ ، وقد تولى علم القراءات في جامع زيد بن ثابت في حي باب السريجة، وفروعه في عدد من مساجد دمشق، وكان مدرسة كبيرة لتعليم القرآن والقراءات.وقد أوردنا ترجمته في الموقع ينظر الرابطhttp://islamsyria.net/Details.php?QType=7&Id=92 .
الشيخ محمد سكر ـ رحمه الله تعالى ـ حفظ وجمع عليه عدد من القراء وقصده في بيته بحي الصالحية (منطقة الشيخ محيي الدين) وفي الجامع المذكور خلق كثير.وقد توفي فجر أمس الأربعاء 12/شعبان 1429
الشيخ عبد الرزاق الحلبي ـ حفظه الله تعالى ـ مدير الجامع الأموي ، حفظ عليه كثير من طلاب العلم الذين يقصدونه في الجامع الأموي. وقد أوردنا ترجمته في الموقع ينظر الرابط http://islamsyria.net/Details.php?QType=7&Id=17 .
الشيخ بكري الطرابيشي ـ حفظه الله تعالى ـ وقد حفظ عليه كثيرون في بيته بدمشق، وفي جامع الخير وغيره، واشتهر بسنده العالي بالقراءات.
ومن ذلك يتبين أن كبار القراء كانوا يتوزعون في كلِّ حيٍّ من أحياء دمشق تقريباً ، وكان لهؤلاء الكبار الجامعيين مجلس خاص وما زال يجتمعون فيه لمدارسة القراءات قراءة قراءاة.
وقد اتصف هؤلاء القراء الكرام بإتقان القراءة والتجويد، وحُسْن مخارج الحروف وجودة الأداء والتمكن في علم القراءات ، كما اتصفوا بالتقوى والزهد، إذ كانوا يطلبون في قراءتهم وجه الله تعالى فاكتسبوا ثقة الناس التامة ومحبتهم.

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا