الجمعة 14 ربيع الأول 1442 - 30 أكتوبر 2020

ماضون لله

الأربعاء 5 صفر 1442 - 23 سبتمبر 2020 68 مصطفى عكرمة
ماضون لله

ماضونَ للهِ جيلاً إثرَه جيلُ=فأمرُنا مِن إلهِ العرشِ تنزيلُ

لم ينقطعْ أمرُنا في الدهرِ ثانيةً=فإنه منذُ بدءِ الخلْقِ موصولُ

من أولِ الرسْلِ حتى جاءَ خاتمُهم=توحيدُنا اللهَ لم يمسسْه تعديلُ

تواصلتْ فيه أرواحٌ مجندةٌ=كأنَّ أجيالَها في حبِّهِ جيلُ

وفطرةً نحن عشناه, ومعتقدًا=ولم يكن عنه عبرَ الدَّهرِ تحويلُ

في كلِّ آنٍ ترى من يُخلصونَ له=لم يثْنِهم عنهُ إعسارٌ, وتقتيلُ

ماضونَ للهَ ما طالَ الوجودُ بهم=ما دامَ في الناسَ تضليلٌ، وتدجيلُ

أليسَ ربُّكَ للإصلاحِ أوجدنا=وسعيُنا الحقُّ أن تُمحى الأباطيلُ

له نجاهدُ كي نهدي الأنامَ له=ما ضرَّ أنْ زاغَ يومًا عنه ضلِّيلُ

والناكبونَ, ومَن قد بدَّلوا سفهًا=تبديلُهم ما أقرَّتهُ الأناجيلُ

وما العثارُ إذا ما حلَّ ضائرَنا=فكم أتى منه تجديدٌ, وتأصيلُ!

ولو درى كلُّ مفتونٍ حقيقتنَا=لما بدا منه إعراضٌ, وتبديلُ

فالأرمدونَ يروْنَ الشمسَ مؤذيةً=لولا سناها لعمَّ الكونَ تلييلُ

ماضونَ لله هذا أمرُنا أبدًا=نشتدُّ فيه إذا ما اشتدَّ تنكيلُ

وحكمةُ اللهِ أن تحياهُ كوكبةٌ=من الهداةِ, ومنها النصرُ مأمولُ

وهؤلاءِ همُ الأعلونَ ما ظُلِموا=وكم يزيدُ لهُم في اللَّيلِ ترتيلُ!

هم يعلمونَ بأنَّ الله حافظُهم=ونصرُهم ــ ما طغى الطاغوتُ ــ مكفولُ

لم تثنِهِمْ من أهاليهم مكابرةٌ=ولا أضرَّت بهم يومًا أقاويلُ!

ولا الفراعينُ يومًا أرهبوا رجلاً=فكلُّهم بجليلِ الأمرِِ مشغولُ

ماضونََ لله لا يأسٌ, ولا رهَقٌ=فحبلُ إيمانِهم بالله موصولُ

ماضونَ ماضونَ بالقرآنِ يسبقهم=عبرَ المسيرةَ تكبيرٌ, وتهليلُ

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا