الثلاثاء 2 رجب 1441 - 25 فبراير 2020

واجبات منسية دخول المدرسة 

الخميس 20 جمادى الأولى 1441 - 16 يناير 2020 65 خالد عبد الفتاح
واجبات منسية دخول المدرسة 

يخيل لي بأن الباعث الرئيس لقيام الآباء بإرسال أبنائهم للمدارس هو باعث مادي بحت صرف ، حيث يتمكنون من خلال العلم أن ينخرطوا في سلك وظيفة حكومية أو خاصة ، ويحصّلوا لقمة عيشهم ويؤسّسوا أسرة ويفتحوا بيتاً ...

طيب ماذا لو كانت الأمية شرطاً لدخول الوظيفة ؟؟

ظني أن المدارس تصبح خاوية على عروشها ، فارغة من كروشها ..

لكن للإسلام حكما آخر ....

كل من لا يعلّم أولاده فهو آثم ..

كل من كان أولاده جاهلين بالقراءة والكتابة فهو آثم ..

كل من ينجب لنا أولاداً جهلة أميين لا حاجة لنا به ولا بأولاده ...فالتباهي يكون بالإنجاز ...

وفي الحديث ( *طلب العلم فريضة على كل مسلم* )

فريضة يعني إلزامي ...يعني ان تنكّبه إثم ووزر ،،يعني أن غير القائم به معرّض للعقوبة ..

والمسلم هنا اسم جنس ، وليس لبيان الجنس ، فيجب على الذكر والأنثى ...

لا تتم الفرائض الشرعية الا بالعلم ..

لا تصح العبادات البدنية والمالية الا بالعلم ..

ومن الفرائض الشرعية الهيمنة على الكفر والكافرين ..

والواقع أنهم مهيمنون علينا ....

وهيمنتهم علينا بالعلم الذي نصدّره لهم نفطاً رخيصاً ، فيعود إلينا سلعة غالية ..

لا يتم واجب الهيمنة والعزة والغلبة الا بواجب العلم ....وما لا يتم الواجب الا به فهو واجب ..

العلم ليس كماليا بل وجودي...

بدون العلم يكون المرء صِفْرا ..

ليس غريبا أبدا ان يطلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من المشرك الأسير تعليم عشرة أطفال من المسلمين فداء لحريته ...

والأمة التي اشتهرت بأنها أمة اقرأ هي أكثر الأمم والشعوب اليوم أمّية حتى إن بعض بلاد العرب تكاد الأمّية فيها تلامس نصف سكانها ..

دياناتهم لم تحفل بالعلم لكنهم غرقوا فيه ..

وديننا جعل العلم عبادة ، فتركناه غير آبهين ..

فبالله عليك :

من لا يعرف ان ينقش حروف اسمه البسيط .. كيف سيخدم دينه العظيم المحيط ...؟؟!!

والعلم الفريضة نوعان :

علم نعرف فيه عبادة الله ..

وعلم نستعمر فيه أرض الله ..

طلب العلم واجب منسي في كثير من بلاد المسلمين ..لكن العلم الذي أقصده وهو الواجب المنسي ، هو العلم بالله وبكونه وتكوينه وآياته ..

العلم الذي يصلك بالله ويدلك عليه ..

العلم الذي يزيدك إيمانا بالله ...

بعض ما يدرس في المدارس قد يدفع للإلحاد ..

نريد علما يصلنا بالعليم ..

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا