الاثنين 25 ذو الحجة 1440 - 26 أغسطس 2019

العلاقة بين الظلم والقتل !؟ 

الخميس 15 ذو القعدة 1440 - 18 يوليو 2019 68 يحيى حاج يحيى
العلاقة بين الظلم والقتل !؟ 

سألني : متى يتوقف القتل ؟ 

أجبت : عندما يرتفع الظلم ! 

قال : وهل هناك علاقة بين الظلم والقتل ؟! 

قلت : إن الظالم يقتل أول مايقتل إنسانية الإنسان ! ويذبح كرامته ؟! فإن ردّ أو رفض ماينزل به من ظلم ، قتل جسده !؟ 

قال : وضّح لي بمثل ! 

قلت : الأمثلة كثيرة ! اقرأ الآ يات التي تحدثت عن موسى عليه السلام ، وفرعون !

أراد موسى أن يرفع الظلم عن قومه ، وأن يسترد كرامتهم ، وأن يوقف استعبادهم ، وجاء بكل حجَّة وبرهان ودليل ، فكان نهاية الحوار قول فرعون : ذروني أقتل موسى ، ولْيٓدْعُ ربه ! ولم يأتِ فرعون بجديد ، فهو قتلهم صغاراً ، وذبح كرامتهم كباراً ، وهم في نظره لا يساوون شيئاً ، فإما أن يستمروا بالرضوخ لظلمه ، أو يلاقوا الموت جميعاً ؟! 

إن ملأ فرعون الذين استخفَّ بهم ، وزيّنوا له أفعاله القبيحة ، هم - اليوم - شبيحة وآل بشار الأقربين الذين قالوا بالأمس ( الأسد أو نحرق البلد ) لقد صدقوا وهم كذوبون ؟! فقد قتلوا الوالد والولد، وأحرقوا البلد ؟! 

قال ، وقد تغيرت ملامحه : لقد أحسست باليأس ! 

قلت : لأ نك تقيس الأمور بمقاييس البشر ! وقد فعل قوم موسى ذلك ؟! فكان رد موسى : {إن معي ربي سيهدين}

إن نهاية بشار وعصابته -ياصديقي - كنهاية فرعون ! لقد كان الطاغية أكثر جنداً ، فلم يُغن ِ عنه ذلك شيئاً !؟ وأنجى الله موسى ومٓن معه ، وطواهم البحر ! وكفى الله المؤمنين القتال ! 

قال : أننتظر معجزة ؟ 

قلت: ليس ذلك على الله بعزيز ! علينا بالأخذ بالأسباب ؛ إعداداً واستعداداً وصبراً ، ولكل أجل كتاب ، ويسآلونك : متى هو ؟ قل : عسى أن يكون قريبا !!

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا