الثلاثاء 6 ربيع الأول 1440 - 13 نوفمبر 2018

لحظة بوح

الأحد 24 شوال 1439 - 8 يوليو 2018 93 عمار منلا
لحظة بوح

 

سألني الفيس بوك بماذا تفكر؟؟

أفكر بأمور كثيرة

أفكر بسوريا صباح مساء منذ أربعين سنة و?? يوما.

أفكر بأبنائي وهمومهم بالقبول بالجامعة والعمل.

أفكر بعملي وهمومي .

لكني في هذه اللحظات أفكر برسالة كتبها أحد الأحبة الذين يعيشون في كندا

وصف مدينته الجميلة مسيساجا ووصف سكانها وتحدث لنا بسرور عن حرية الحياة والقرار.

وعن حلاوة العلاقة بين اهلها بكل طبقاتهم.

فجلست أفكر وماذا عن مدينتي.؟؟؟

* ليست باردة بل الحرارة فيها الان ?? درجة ولكنها والله أحلى مكان عرفته بالدنيا

راحتي بها وأنسي بها وسكني بها.

بحثت كثيرا عن مدينة امتلأ القلب بحبها فلم أجد غيرها.

اللهم حبب إلينا المدينة كحبنا مكة أو أشد.

* مدينة انفردت بأمور ليست لسواها في الدنيا كلها:

* مدينة نالت أعلى درجة في الدنيا بالبركة

البركة فيها أعلى من البركة بكل مكان حتى أعلى من مكة.

* مدينة يؤجر فيها المرء على كل شيء حتى على نومه وعيشه فيها ويحظى بمنزلة سامية سامقة هي شفاعة الحبيب صلى الله عليه وسلم.

من صبر على لأوائها وجهدها كنت له شفيعا يوم القيامة أو شهيدا.

* مدينة يحظى كل أهلها بحصانة هي أسمى من الحصانة الدبلوماسية والرسمية ووووو

حصانة من نوع خاص.

حصانة ربانية

من أراد أهل المدينة بسوء أذابه الله كما يذيب الملح في الماء.

* مدينة فيها الخير بالدنيا والاخرة

من استطاع ان يموت بالمدينة فليمت فإنه من مات بها كنت له شفيعا يوم القيامة.

* مدينة نشأت بالحب وبنيت بالحب وكل مافيها محبوب حتى جبلها يحبنا ونحبه 

أحد جبل يحبنا ونحبه

* مدينة كل أهلها جيران لأكرم من عرفته الدنيا 

جيران رسول الله صلى الله عليه وسلم

فتراهم دائما يقولون

أكون نزيلكم ويضام قلبي ........وحاشى أن يضام لكم نزيل 

قضيت بحبكم أيام عمري.......فلاألو وقد بقي القليل 

هل عرفتم مدينتي 

إنها طيبة 

اللهم اجعلني من أهلها واكتب لي فيها قرارا ومقاما

ويسر لنا فيها أمورنا وفرج فيها همنا وغمنا واقض فيها حوائجنا كيفما شئت 

آمين آمين آمين

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا