الجمعة 7 ذو القعدة 1439 - 20 يوليو 2018

مهما شُغلت فلا تنشغل عن ذكر الله تعالى

الخميس 21 شوال 1439 - 5 يوليو 2018 54 سعيد مصطفى دياب 
مهما شُغلت فلا تنشغل عن ذكر الله تعالى

قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: {قَالَ آيَتُكَ أَلا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلا رَمْزًا وَاذْكُرْ رَبَّكَ كَثِيرًا وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالإبْكَارِ}. سُورَةُ آلِ عِمْرَانَ: الآية/ 41

تأمل قوله تعالى لزكريا عليه السلام: {وَاذْكُرْ رَبَّكَ كَثِيرًا وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالإبْكَارِ}، مع إخباره تعالى بمنعه عن كلام الناس، لتعلم أن ذكر الله تعالى عبادة دائمة لا ينبغي أن تنقطع في لحظة من لحظات العمر.

ومهما شغلتك الدنيا فإياك أن تنشغل عن ذكر الله تعالى، وهو الغاية من وجودك؛ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإنْسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ}. سُورَةُ الذَّارِيَاتِ: الآية/ 56

وهل العبادة إلا ذكر الله تعالى بما شرع، وشكره على ما أنعم؟ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: {فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلا تَكْفُرُونِ}. سُورَةُ الْبَقَرَةِ: الآية/ 152

وَقَالَ تَعَالَى على لسان مُوسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ: {وَاجْعَلْ لِي وَزِيرًا مِنْ أَهْلِي (29) هَارُونَ أَخِي (30) اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي (31) وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي (32) كَيْ نُسَبِّحَكَ كَثِيرًا (33) وَنَذْكُرَكَ كَثِيرًا}. سُورَةُ طه: الآية/ 29- 34

وأنت إذا ذكرت الله تعالى كنت منتظمًا في سلك تلك الكائنات التي تسبح بحمد ربها، ومتناغمًا مع ذلك الكون العجيب الذي لا تخلو ذرة من ذراته من تسبيح الله تعالى؛ {تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا}. سُورَةُ الْإِسْرَاءِ: الآية/ 44

تَسْبَحُ لهُ كل الكائنات السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأرْضُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ الرَّاسِيَاتُ، الصُّمُّ الشَّامِخَاتُ، وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ، وَالطُّيُورُ السَّارِحَاتُ، وَالْغَادِيَاتُ وَالرَّائِحَاتُ، بِأَنْوَاعِ اللُّغَاتِ؛ {يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ}. سُورَةُ سَبَأٍ: الآية/ 10

اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عباتك.

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا