حكم استئناف النية أثناء الغُسل

نص الاستشارة :

السلام عليكم ورحمة الله بخصوص غسل الجنابة ، أثناء الغسل غسلت ماحولي من الأغراض في الحمام ثم تابعت الغسل , فقلت بيني وبين نفسي أن الغسل بطل فقررت أن أبدأ من جديد من الرأس لكن لا أذكر أني نويت من جديد واحيانا يغلب ظني أني لم أنوي ، فهل برأيكم غسل ما حولي أبطل الغسل أم ماذا ؟ وهل يجب التدليك ؟ لاني لم ادلك جسمي كله بارك الله بكم.

الاجابة

وعليكم السلام ورحمة الله

غسلك صحيح إن شاء الله

وقولك في نفسك (قررت أن أبدأ من جديد) هذه نية، وغسك لكل أعضاء الغسل بترتيب الغسل المعهود بشكل مقصود به الطهارة من النية أيضا

فغسلك صحيح إن شاء الله

والتدليك واجب على قول بعض العلماء، والأفضل فعله للقادر عليه أمّا عدم التدليك أحيانا أو للأماكن التي يصعب وصول اليد إليها عادة فلا يكلف الله نفسا إلا وسعها، ويصح غسلك إن شاء الله تعالى إذا فعلت ما تقدر عليه بشكل طبيعي غير متكلّف

والله أعلم



التعليقات