الأربعاء 3 ربيع الأول 1439 - 22 نوفمبر 2017

حوار مع الشاعر الحر إسماعيل الحمد عضو مجلس اتحاد كتاب سورية الأحرار

الثلاثاء 24 جمادى الأولى 1438 - 21 فبراير 2017 363 أجرى الحوار: فياض العبسو

 

في بداية هذا اللقاء الجميل معك شاعرنا أبا عمر نرحب بك أجمل ترحيب ونشكرك على إتاحة الفرصة لنا لنتعرف عليك عن كثب ونستمتع بالحديث معك .

 في البداية نرجو أن تعرفنا على بطاقة الشخصية وتعطينا نبذة من سيرتك الذاتية لنتشرف بمعرفتك أكثر .

 

- بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين … وبعد :

 

زادكم الله شرفا وعزًا أخي الحبيب الأستاذ فياض ، وجعل نشاطكم وحماسكم وغيرتكم على وطنكم وعلى الاتحاد في ميزان حسناتكم…

أخوكم إسماعيل حبيش الحمد

تولد سنة 1956 محافظة الحسكة ، خريج جامعة حلب سنة 1979 قسم اللغة العربية وآدابها .

لي ديوان شعر مطبوع بعنوان :

أزهار دامية … وعندي أكثر من سبعة دواوين تنتظر الطباعة .

 

بارك الله فيكم وفي همتكم ونفع بكم وأمتع بحياتكم وزادكم القا وتالقا… 

نرجو أن تعرفنا على أهم أساتيذكم الذين تاثرتم بهم وأفدتم منهم.. ?

 

- ليس هناك شخص محدد وإنما

كنت وما زلت أتنقل في قراءتي بين كبار المبدعين قديما وحديثا ، وأختار مما تقع عليه قراءتي ، فتجدني متأثرا في هذا أو ذاك  بصورة أو بأخرى ، وأحيانا كنت أعارض النموذج المحتذى وأحاول جاهدا الاقتراب من ظلاله ولا أزعم أنني أبلغ منزلته ، فقد عارضت المتنبي :

 

عيد بأية حال عدت ياعيد… وقد جفتك وعافت ثوبك الغيد

فيك الصبايا تباهت في وسامتها = والشام أدمت محياها الأخاديد

كانت تغار العذارى من وسامتها = ووجهها اليوم تغزوه التجاعيد

وعارضت الشاعر الكبير نزار قباني في أكثر من قصيدة ..

 

 من أهم الشخصيات التي تأثرتم بها وأفدتم منها.. ?

 

- كما قلت لكم ليس هناك شخصية بعينها ، ولكنني أنجذب إلى الشعر أو النثر الجميل والماتع أيا كان مبدعه .

 

 ما باكورة قصائدكم ?

ومتى بداتم بقرض الشعر ونظمه? 

 

- كنت أكتب الأبيات المعدودة من الشعر على أي ورقة تقع عليها يدي ثم أرميها أو ربما يأخذها أحد الأصدقاء ، ولكنني كتبت الشعر بصورة منتظمة بعد قيام ثورتنا المباركة ، حيث كتبت قصيدة :

 

أحد أحد فرد صمد

تحيا العروبة للأبد

…… .

شرف البطولة موقف

فازت به درعا البلد

 

وكانت هذه معارضة لقصيدة كتبها الزميل الحبيب وائل حمزة ..

ثم بدأت الثورة تحتدم ويحتدم معها عندي الإنتاج الشعري… حتى وجدت نفسي أكتب القصيدتين والثلاث في اليوم الواحد .

والآن عندما أقرأ تلك القصائد التي تعتبر بواكير شعري أحس أنني غير راض عن مستواها الفني ، لطغيان النظم فيها على لغة الشعر .

 

ما أثر الشعر ودور الشاعر في الحياة ? 

 

- قديما كانوا يقولون : الشعر ديوان العرب ، فقد كان الشاعر يعكس مفاخر القبيلة ومبادئها وقيمها وأمجادها حتى قال قائلهم :

ألهى بني تغلب عن كل مكرمة = قصيدة قالها عمرو بن كلثوم

 

والشاعر اليوم يجب أن يتبنى قضايا أمته ويبرزها ويدافع عنها ويمثلها ، وفي رأيي لا قيمة لشعر لا يئن مع جرح نازف أو فلب واجف… الشعر إن لم يكن له قضية فهو ترف يبدعه الشاعر ويستمتع به المتلقي بحسب بريقه وشدة تأثيره .

 

ما أحظى قصائدكم لديكم وما السبب ?

 

- يقولون : قصائد الشاعر أبناؤه وبنياته  ، فهي أثيرة لديه قريبة من قلبه وبخاصة منها التي ولدتها المعاناة… كتبت كثيرا من قصائد الرثاء ..كنت أقطعها من فؤادي ، واكتبها وأنا أبكي .

والقصائد التي كتبتها في حب الوطن جلها مؤثر لأنني كتبتها عن إحساس ومرارة وشوق .

 

 ما رأيكم في اتحاد كتاب سورية الأحرار ?

 

- كانت ولادة الاتحاد مواكبة لانطلاق ثورة شعبية لم يبق بيت في سورية إلا وقدم فيها إما شهيدا أو أكثر وإما أسيرا أو معتقلا أو مهجّرا أو بيتا مدمرا أو مدينة صارت أطلالا بعد أن كانت حاضرة مؤنسة عامرة تضج بالحياة والحيوية…  وكان الاتحاد وما يزال صدى وإن كان خافتا بعض الشيء لصخب مقارعة الطغيان ومن وقف معه في الداخل ، وولد ليكون بديلا عن اتحاد كتاب النظام المجرم المردد لجرائمه والمسبح بحمده .

لست راضيا عن أدائه ، وإن كنت ألتمس له العذر بسبب ضعف او انعدام الإمكانات المادية ، والاتحاد وجه آخر لثورتنا اليتيمة التي إن وجدت من يدعمها أو يؤيدها ففي السر أو على وجل  واستحياء ...

 

 ما نصيحتكم لأعضاء الاتحاد ?

 

نصيحتي لهم وأنا منهم ألا يدعوا فرصة للتفرق ، ولا عذر لأحد ينسحب من الاتحاد أو يشق الصف تحت أية ذريعة مهما كانت… 

وعلينا أن نحكّم دستور الاتحاد ونطوره وفق الأسس الديمقراطية التي تأخذ بعين الاعتبار مصلحة الوطن بالدرجة الأولى ، وأن نتخلى عن مصالحنا الذاتية الأنانية ، فهناك داخل الوطن إخوة لنا يقدمون كل ما يملكون من أجل حرية الوطن ، فليس من حق أي عضو في الاتحاد أن يزعم أنه صاحب الرأي الأصوب وعلى غيره  أن يسمع له ويستجيب وهو يصم أذنيه عن أصوات الآخرين .

 

وأرجو أن يسعى القائمون على الاتحاد إلى البحث عن دولة داعمة للاتحاد وإعداد فريق ينقل معاناة شعبنا إلى المثقفين في الدول المؤثرة صاحبة القرار في العالم لأن أولئك المثقفين هم القادرون على التأثير في مواقف شعوبهم وبالتالي حكوماتهم .

 

 حكمة تؤمن بها ?

ماحك ظهرك مثل ظفرك = فتولّ أنت زمام أمرك .

 

بيت شعر تردده ?

ماطار طير وارتفع = إلا كما طار وقع .

 

أمنيتك في الحياة ?

أتمنى أن أعيش حتى أرى وطني الحبيب وقد تعافى وغادرته فلول غربان المحتلين وأذنابهم ، وعاد المهجّرون إلى ديارهم وعادت سورية كما كانت قبل أن تصبح مزرعة لأسرة بعينها ارتضت أن تعزز طغيانها وتسلطها بقوة كل عدو طامع في بلادنا ، ومزارع لخدم هذه الأسرة كل على حجمه .

 

ماذا قدمتم من قصائد للثورة السورية ? 

 

مئات القصائد في رثاء الشهداء ورثاء المدن ومعالمها وفضح الطغاة وأعوانهم وإثارة الحماس في النفوس . وحب الوطن .

 

دعاء تكثر منه ? 

حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله ورسوله إنا إلى الله راغبون .

اللهم طهر بلادنا من كل العابثين بها وبأمنها .

اللهم أعد الأمن والأمان لبلادنا .

 

في ختام هذا اللقاء الماتع مع أحد شعراء الثورة الأحرار نشكركم وإلى لقاء آخر مع شاعر ثائر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

أخوكم فياض العبسو 

عضو المكتب التنفيذي لاتحاد كتاب سورية الأحرار .

 

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا