الجمعة 29 صفر 1439 - 17 نوفمبر 2017

جدارة

الأربعاء 26 صفر 1439 - 15 نوفمبر 2017 72 الأستاذ حيدر الغدير

 

النصر هبة الله عز وجل للأتقياء الأكفاء، لأنهم الجديرون به.

 

يمنح الله نصره من شاءَ = إن رآه أهلاً له وكفاءَ

سنة منه وهو بالخلق أدرى = جلّ علماً وحكمة وقضاء

إن نسِرْ نحن للقتال احتساباً = لا نريد الطغوى ولا الكبرياء

بل ولاء للدين محضاً مصفّى = كالدراري إذا علت وبراء

يصبح النصر في يدينا رماحاً = ظامئاتٍ وأسيفاً بيضاء

ونجومُ السماء مسرحَ خيلٍ = لميامينَ أخلصوا حنفاء

ويجِئْنا المحالُ أنّى مضينا = مستكيناً ونأسرِ العنقاء

                                       ***

نملك النصر حاسماً عبقرياً = وطهوراً إنْ نَأْتِهِ أكفاء

 

شاركنا بتعليق



    لا يوجد تعليقات

اقرأ ايضا