حول صحة حديث : "إذا رأيتم الرايات السود فالزموا الأرض، ثم يظهر قوم


||عدد مرات المشاهدة41769 زيارة|عدد الإرسال لصديق3 إرسال|عدد مرات الطباعة11 طباعة|0 تعليق

نص الاستشارة أو الفتوى:
ما صحة حديث : "إذا رأيتم الرايات السود فالزموا الأرض، ثم يظهر قوم ... أسماؤهم الكنى ..."

نص الجواب:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم النبيين وإمام المرسلين، وعلى آله وأصحابه وإخوانه أجمعين.
 
حديث "إذا رأيتم الرايات السود فالزموا الأرض، ثم يظهر قوم ... أسماؤهم الكنى ..."
 
رواه نـُعيم بن حماد في كتاب الفتن عن الوليد بن مسلم ورشدين بن سعد عن عبد الله بن لهيعة عن أبي قبيل عن أبي رومان عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال: "إذا رأيتم الرايات السود فالزموا الأرض، فلا تحركوا أيديكم ولا أرجلكم، ثم يظهر قوم ضعفاء لا يُؤبه لهم، قلوبهم كزبر الحديد، هم أصحاب الدولة، لا يفون بعهد ولا ميثاق، يدعون إلى الحق وليسوا من أهله، أسماؤهم الكنى، ونسبتهم القرى، وشعورهم مرخاة كشعور النساء، حتى يختلفوا فيما بينهم، ثم يؤتي الله الحق من يشاء".
 
[عبد الله بن لهيعة صدوق يدلس ويُلقن. أبو قبيل مصري ثقة فيه لين مات سنة 128. أبو رومان ذكره ابن منده في الكنى ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا فهو مجهول].
 
وهذا حديث موقوف سنده تالف ومتنه منكر.
وكتبه صلاح الدين بن أحمد الإدلبي.